• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تبدأ مطلع أكتوبر القادم بمشروع الطريق الدائري

«بلدي كلباء»: إنجاز عدد من مشاريع الطرق في منطقتي البراحة والساف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 30 أغسطس 2015

السيد حسن (كلباء)

أكد المجلس البلدي لمدينة كلباء، انتهاء وزارة الأشغال العامة من تعبيد بعض الوصلات التي تربط بين منطقة الساف والمناطق الأخرى بكلباء بطول 750 مترا، ومن المقرر أن تستكمل الوزارة تعبيد بعض الوصلات الأخرى بالمنطقة، والعمل على تعبيد كافة الطرق الداخلية للمنطقة الجديدة. وقال هلال النقبي رئيس المجلس البلدي لمدينة كلباء: «تم إنجاز الوصلة الأولى بطول 750 متراً، بناء على طلب من سكان منطقة الساف الجديدة والشركات العاملة بها، ومن المقرر قيام وزارة الأشغال العامة بتعبيد باقي الوصلات الأخرى والطرق الداخلية لمنطقة الساف الجديدة، والتي يتم تشييد ما يزيد على 150 بيتا جديدا بها في الوقت الحالي، منها 51 بيتاً ضمن مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، و58 بيتاً أخرى بمبادرة من صاحب السمو حاكم الشارقة، ومشاريع إسكان أخرى جارٍ تنفيذها، وكل هذه المشاريع بحاجة إلى تعبيد الطرق الداخلية لها وتمهيدها، وإكمال كافة مشاريع البنية التحتية فيها من أجل راحة المواطنين الذين سيقطنون تلك المنطقة». وأعلن النقبي أن وزارة الأشغال ستبدأ في 6 من شهر أكتوبر القادم العمل بمشروع الطريق الدائري لمدينة كلباء، والذي سيربط مدينة كلباء بشارع الشيخ خليفة بن زايد الجديد بالفجيرة، وسوف يوفر على المواطنين القاطنين في كلباء وضواحيها ما يزيد على نصف الساعة للذهاب إلى الشارقة ودبي، حيث سيكون أمامهم الخيار الأول شارع خليفة مروراً بالشارع الدائري من دون الحاجة إلى المرور بوسط الفجيرة، وبالتالي سيقلل من الوقت المستغرق للذهاب إلى الشارقة ودبي من 90 دقيقة إلى 45 دقيقة فقط. وذكر النقبي أن شبكة الطرق الجديدة سواء الداخلية في الساف، أو الطريق الدائري سوف يعزز آمال المواطنين في الاستغلال الأمثل للأراضي المملوكة لهم في المزارع القديمة بما يمكنهم من إقامة مشاريع تجارية أو اقتصادية أو محال وغيرها. ولفت رئيس المجلس البلدي لمدينة كلباء إلى أن هيئة الطرق والمواصلات بحكومة الشارقة انتهت مؤخراً من تعبيد عدد من الطرق في منطقة البراحة، وذلك استجابة لمطالب المواطنين في تلك المناطق، ونظراً لسوء حالة الطرق في البراحة، لاسيما في حال سقوط الأمطار على مدار العام، حيث تتوقف الحياة في البراحة قبل تعبيد بعض الطرق بها، خاصة وأن أرض البراحة سبخية تتحول إلى برك من الطين والمياه الراكدة، وتصبح بذلك أرضا زلقة تهدد حياة المارة على الطرق بسياراتهم، وتم تعبيد 7 كيلومترات حتى الآن في منطقة البارحة، ومن المنتظر أن تستكمل هيئة الطرق والمواصلات تعبيد باقي الطرق الداخلية للمنطقة في وقت قريب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض