• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

وفد «الثقافة» يناقش التعاون مع المكتبة الوطنية في بكين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 30 أغسطس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

ناقش وفد من وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع برئاسة سعادة حكم الهاشمي، وكيل الوزارة المساعد لقطاع الثقافة والفنون، سبل التعاون بين المكتبة الوطنية في بكين والوزارة، وذلك خلال زيارة قام بها الوفد للكتبة التقى خلالها مسؤولو المكتبة واطلع على مقتنياتها وأقسامها المختلفة.

وقال بيان صحفي أصدرته الوزارة أمس، إن وفداً من وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع يرأسه الهاشمي زار المكتبة الوطنية في بكين للتعرف إليها، باعتبارها معلمًا علمياً وحضاريًا في الصين، وللاطلاع على أحدث التقنيات الرقمية وأحدث وسائل الابتكار في مجال المكتبات، وناقش مع مدير المكتبة ومديري الأقسام سبل التعاون بين الوزارة والمكتبة، لا سيما أن المكتبة تعد رائدة في مجال المكتبات وحفظ الوثائق، كما عقدت الكثير من الشراكات داخل وخارج جنوب شرق آسيا في هذا المجال، كما استعرض الجانبان أهم المشروعات التي ينفذانها في مجال المكتبات.

وأشاد الهاشمي بالجهود الإيجابية التي تبذلها إدارة المكتبة الوطنية في مختلف القطاعات بالمكتبة، مؤكداً أن المكتبة تسهم بشكل كبير في نشر الثقافة وتشجيع الاطلاع وإثراء الفكر، لافتاً إلى أن الزيارة جاءت بناءً على توجيهات معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع من أجل التركيز على توسيع نطاق شراكاتها مع جميع الجهات المحلية والدولية، وفي مقدمتها‏‭ ‬الجهات ‬ذات ‬الشأن ‬الثقافي ‬في ‬إطار ‬سعي ‬الوزارة ‬الدائم ‬لخدمة ‬وارتقاء ‬القطاع ‬الثقافي ‬في ‬دولة ‬الإمارات.

وأوضح الهاشمي أن الزيارة جاءت للاطلاع على أفضل الممارسات وأحدث المبادرات في الابتكار التي تنفذها المكتبة الوطنية ببكين، وذلك للاستفادة من هذه التجربة الكبرى والناجحة والارتقاء بمكتبات الوزارة، وهو ما يعود بالنفع في دعم وتشجيع الكتاب والأدباء والمثقفين والمبدعين وتصب في صالح القطاع الثقافي الإماراتي. وفي ختام الزيارة، أهدى الهاشمي مجموعة كبيرة من إصدارات الوزارة لمكتبة بكين الوطنية، كما تبادل الجانبان الهدايا التذكارية.

ومن جانبه، أعرب مدير المكتبة الوطنية بالصين عن رغبته في بذل جهود مشتركة مع الزملاء الإماراتيين في دفع التعاون والتبادلات الثقافية قدماً لتقريب المسافة بين الشعبين.

وفيما تتواصل فاعليات جناح الدولة في بكين، أشاد زوار الجناح بروعة تصميمه، وما يتضمنه من الكتب، بالإضافة إلى الفاعليات الثقافية والتراثية والعروض الفنية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا