• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

أوباما يعين أول "مبعوث خاص" مكلف شؤون الرهائن

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 29 أغسطس 2015

ا ف ب

عين الرئيس الاميركي باراك اوباما مبعوثا رفيع المستوى للعمل من اجل ضمان عودة الرهائن الاميركيين بسلام الى بلدهم، وذلك بعد الانتقادات التي وجهت لادائه في قضايا خطف وقتل اميركيين في سوريا.

وقبل عام، قتل تنظيم "داعش" الصحافيان جيمس فولي وستيفن سوتلوف مما اثار جدلا حادا حول معالجة واشنطن لهذه القضايا.

وامر اوباما بمراجعة السياسة الاميركية في قضايا الرهائن مما ادى الى اجراءات جديدة لتنسيق الرد الوطني ومساعدة عائلات الضحايا.

ورحب والدا فولي بتعيين الدبلوماسي السابق جيم اوبراين "مبعوثا رئاسيا خاصا اول لقضايا الرهائن" مرتبطا بوزارة الخارجية من اجل التنسيق.

وقال وزير الخارجية الاميركي جون كيري ان اوبراين "سيركز على هدف اساسي هو استخدام الدبلوماسية لضمان عودة الاميركيين الذين يحتجزون رهائن في الخارج، بسلام الى بلدهم".

واضاف انه "سيكون لهذا الهدف على اتصال وثيق مع عائلات الرهائن الاميركيين".

... المزيد