• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

تل أبيب تقرر إقامة «وحدة صاروخية فعالة» للمدى المتوسط

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 فبراير 2018

القدس المحتلة (وكالات)

كشفت صحيفة «يديعوت أحرونوت»، عن قرار لوزير الدفاع أفيجدور ليبرمان بشأن مشروع بناء وحدة صاروخية فعالة للمدى المتوسط تابعة للقوات البرية، مبينة أنه سيكتمل بحلول 2020. واعتبر المحلل العسكري، أليكس فيشمان، في تقرير نشرته الصحيفة، أن القرار الذي تم اتخاذه في الرابع من يناير المنصرم، ينطوي على بذور تغيير في العقيدة القتالية للجيش الإسرائيلي، ويأتي بعد جدال استمر عشرات السنوات داخل الأجهزة الأمنية بشأن الحاجة إلى ذراع صاروخية للمدى 150 وحتى 300 كيلومتر، خاصة في ظل تنامي المخاوف إزاء تمكن إيران من تطوير منظومات توجيه وتصويب مسار يمكن تركيبها على صواريخ بسيطة وتحويلها إلى صواريخ دقيقة.

وأوضح التقرير أن المخاوف عند الأجهزة الأمنية الإسرائيلية بدأت بالتنامي إثر محاولات إيران الحثيثة بتطوير قدراتها الصاروخية، فبدلاً من قيام طهران بنقل صواريخ إلى لبنان عن طريق سوريا، باتت تستعد لتركيب منظومات توجيه من إنتاجها على الصواريخ الموجودة في لبنان وتحويلها إلى صواريخ دقيقة تكون قادرة على إصابة الهدف.