• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

شتيليكه: فكرت في تغيير «مين» قبل» الهدفين»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 يناير 2015

ملبورن (الاتحاد)

شدد الألماني أولي شتيليكه، مدرب كوريا الجنوبية، على أن مباراة منتخبه مع أوزبكستان شهدت العديد من السيناريوهات على مدار 120 دقيقة، مؤكداً أن لاعبي «النمور» لم يقدموا المستوى المطلوب خلال الشوط الأول، لأنهم كانوا تحت الضغط النفسي، خوفاً من نتيجة المباراة، وما يمكن أن يتسبب في الخروج المبكر من انتقادات كبيرة، لدى العودة إلى كوريا.

وأضاف أن منتخب كوريا الجنوبية جاء إلى أستراليا، من أجل المنافسة على اللقب، وليس للخروج من منتصف الطريق، مشدداً على أنه عمل كثيراً على تهيئة اللاعبين ذهنياً، حتى يقدموا الأداء نفسه الذي لعبوا به أمام أستراليا في ختام دور المجموعات.

وكشف مدرب «النمور» عن أنه كاد يستبدل المهاجم سون هيونج مين قبل تسجيله هدفي الفوز في مرمى أوزبكستان، واعتبر أن اللاعب كان متعباً، لأنه تعافى مؤخراً من المرض، إلا أن الإبقاء عليه كان قراراً صائباً.

وأضاف أن صاحب هدفي الفوز لم يكن في مستواه الكامل، لكن مباراة أمس سوف تساعده على استعادة اللياقة بشكل كامل في نصف النهائي.

وعن تقييمه لمنتخب كوريا الجنوبية في اللقاء، قال شتيليكه: إن فريقه تميز بتركيزه العالي وروحه الانتصارية، على الرغم من بعض المشكلات الفنية التي حدثت، وأنه ليس متأكداً من وجود أي منتخب قادر على تحمل خسارة لاعبين قائدين، بعدما افتقد خدمات لي تشونج يونج وكو جا تشيول، وأراد الإبقاء على نواة الدفاع والوسط الدفاعي في مباراة أستراليا، مشيراً إلى أنه في النهاية الفريق الأفضل فاز.

أما بخصوص المواجهة المقبلة ضمن الدور نصف النهائي ومدى إمكانية إراحة بعض العناصر، أشار مدرب كوريا الجنوبية إلى أن منتخبه سوف يغادر اليوم إلى سيدني ليستعد لنصف النهائي، حيث يأمل أن يستمتع فريقه بممارسة كرة قدم جميلة، وتقييم الوضع بالنسبة للعناصر التي يعول عليها خلال التدريبات، رغبة في الاستفادة من العناصر الأكثر جاهزية، حتى تحقق هدف بلوغ الدور النهائي والمنافسة على اللقب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا