• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

50 مليون ياباني تابعوا«الساموراي» أمام التليفزيون

395 ألف متفرج شاهدوا المباريات في الملاعب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 يناير 2015

ملبورن (أ ف ب)

تحقق كأس آسيا 2015 لكرة القدم المقامة راهنا في أستراليا حتى 31 الجاري أرقام متابعة عالية على شاشات التلفزة ووسائل التواصل الاجتماعي، خصوصاً في شرق القارة. وبلغ عدد المشاهدين في الملاعب 395892 متفرجا بحسب ما كشف الاتحاد الآسيوي للعبة أمس، فيما ارتفع عدد المشاهدين عبر الشاشة في الصين مع تقدم منتخب «التنين الأحمر» إلى ربع النهائي بتحقيقه ثلاثة انتصارات متتالية.

في مباراة الصين والسعودية الأولى في الدور الأول بلغ متوسط المشاهدين، للناس الذين تابعوا المباراة في أي وقت من زمنها، على قناة «سي سي تي في 5» 11،16 مليون مشاهد، فيما بلغ نطاق الوصول الذي يشير إلى إجمالي عدد الأشخاص الذين شاهدوا ولو مرة واحدة على الأقل المباراة 39،19 مليون.

وارتفع متوسط المشاهدين في مباراة الصين وأوزبكستان إلى 13،54 مليون ووصل إلى 23،70 مليون في ذروته، في حيت بلغ نطاق الوصول 44،02 مليون. ووصل متوسط المشاهدين التراكمي لأول مباراتين للصين في أستراليا 2015 ألى 27،5 مليون أي ما يفوق أرقامها في كامل المشاركة في نسخة قطر 2011 عندما بلغ 23،8 مليون.

وفي المباراة الثالثة للصين أمام كوريا الشمالية وصل متوسط المشاهدين إلى 16،7 مليون أي أكثر بنسبة 19% عن مباراة أوزبكستان الأولى، وبلغ ذروته مع متابعة 30 مليون شخص، ونطاق وصول بلغ 52،4 مليون. وسجلت المباراة التي بثت الساعة الخامسة بعد الظهر بالتوقيت المحلي أعلى نسبة لفترة ما قبل وقت الذروة منذ يناير 2013 عندما خاضت نا لي نهائي بطولة أستراليا المفتوحة لكرة المضرب.

ويقول بيار جوستو، مدير الابحاث في مركز «سي أس أم» الإعلامي الذي أجرى الدراسة: إن «هكذا معدلات حضور لمباريات كرة القدم في الصين هي نادرة وتحصل عادة في وقت الذروة، لم يجذب المنتخب الوطني الأنظار مثلما يحصل اليوم منذ نحو عقد من الزمن». والأرقام مرشحة للارتفاع مع انطلاقة مباريات الدور ربع النهائي.

وبلغ متوسط المشاهدين في اليابان 50 مليون شخص لمبارياتها في الدور الأول عبر الناقل المحلي «أساهي»، كما ارتفعت معدلات الحضور في كوريا الجنوبية بعد ضمان التأهل إلى ربع النهائي، فحققت مباراتهم مع أستراليا 4،57 مليون مع الناقل المحلي «أم بي سي» أي 10% من عدد السكان وأكثر بمرتين ونصف من المواجة الأولى ضد عمان، وبلغ نطاق الوصول 23،4% من السكان. أما في كوريا الشمالية التي ودعت من الدور الأول، فقد تابعها 658 ألف شخص في مباراتها ضد أوزبكستان. هذا وبلغ حساب البطولة على موقع «تويتر» أرقاما لافتة في لغاته الخمس وتمت مشاهدة الفيديوهات الرسمية على يوتيوب 3،3 ملايين مرة، وارتفع عدد المتتبعين على فيسبوك بنسبة 73%. لا شك بان الارقام ستزداد بشكل ملحوظ مع مباريات ربع النهائي، خصوصاً وأن تلك الدول المعنية تأهلت بمعظمها إلى الأدوار الإقصائية التي انطلقت أمس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا