• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

سلم أكاديمي جديد ولائحة ترقيات جديدة

«التقنية» 2017 عام «أعضاء الهيئة التدريسية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 يناير 2017

عمر الأحمد (أبوظبي)

أعلنت كليات التقنية العليا عن تسمية عام 2017 بعام «أعضاء الهيئة التدريسية»، وذلك خلال مؤتمرها الأكاديمي السنوي الذي أقيم صباح أمس في مقرها، تأكيداً على المكانة المتميزة لعضو هيئة التدريس في العملية التعليمية، والحرص على تحقيق الجودة والكفاءة في الكوادر التدريسية العاملة في الكليات كإحدى الركائز في الاستراتيجية الجديدة لكليات التقنية العليا للمرحلة المقبلة.

وافتتح الدكتور عبد اللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا فعاليات المؤتمر، بحضور المهندس عبد الرحمن الحمادي وكيل وزارة التربية والتعليم للرقابة والخدمات المساندة، والمسؤولين الإداريين والتنفيذيين، وأكثر من 1300 من أعضاء الهيئة التدريسية على مستوى فروع الكليات الـ17 بالدولة.

وذكر الدكتور الشامسي «من منطلق إيمان الكليات بدور عضو هيئة التدريس، وما يمثله من حجر الزاوية في المنظومة التعليمية، أطلقت الكليات على عام 2017 عام أعضاء هيئة التدريس، وهذا التوجه تخطى المسمى إلى تنفيذ مبادرات واقعية وحقيقة، تسعى من خلالها الكليات لتأكيد مكانة الأستاذ الجامعي، وتعزيز أدائه ودوره».

كما أعلن عن «السلم الأكاديمي» الجديد لأعضاء الهيئة التدريسية للمرة الأولى في تاريخ الكليات، والذي اعتمده مجلس أمناء كليات التقنية العليا مؤخراً، ويتضمن السلم الأكاديمي درجات وظيفية تبدأ من محاضر ومن ثم محاضر أول أو أستاذ مساعد ومن ثم أستاذ مشارك، وصولاً إلى درجة الأستاذ أو البروفيسور، ووفقاً لهذا السلم الجديد تم اعتماد، وللمرة الأولى، لائحة جديدة لترقيات أعضاء الهيئة التدريسية، وتم تحديد الدرجات والترقيات وفق معايير أكاديمية عالمية. وأضاف الدكتور الشامسي: هذه المبادرات من الكليات تؤكد أن التدريس الجامعي هو الرسالة الأساسية التي تعمل الكليات لتقديمها بأفضل مستوى لكونه يصب في صالح تأهيل وإعداد المخرجات الوطنية المأمولة للمستقبل، كما ستساهم أيضاً في جعل كل أستاذ في الكليات فخورا بعمله وبانتمائه لهذه المؤسسة التعليمية الكبيرة ذات الخبرة العريقة في مجال التعليم العالي، والتي تضع المعلم في هذه المكانة المميزة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا