• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تستخدم لتدمير الأهداف الأرضية والجوية البطيئة وتنفيذ مهام الاستطلاع

القاهرة تضم إلى ترسانتها مروحيات «التمساح» الروسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 28 أغسطس 2015

القاهرة، موسكو (وكالات)

نقلت وكالة «تاس» الروسية عن مصدر عسكري دبلوماسي في موسكو قوله أمس، إن القاهرة طلبت من موسكو توريد مروحيات «كا -52» التي تعرف أيضاً بـ«التمساح» الهجومية الضاربة، وذلك على هامش فعاليات معرض «ماكس» الدولي للطيران والفضاء الذي يقام حالياً في ضواحي العاصمة الروسية. من جهته، تفقد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قبل اختتام زيارته لروسيا، مركز قيادة الدفاع القومي الروسي، بحسب ما أفاد بيان صادر عن المكتب الصحفي لوزارة الدفاع في موسكو، كما استقبل مساء أمس الأول، بمقر إقامته سيرجيه كيريينكو رئيس شركة روساتوم العاملة في مجال بناء المحطات النووية.

وأكد المصدر العسكري الدبلوماسي في موسكو لوكالة «تاس» الروسية للأنباء أمس، أن القاهرة طلبت على هامش معرض ماكس الدولي للطيران، توريد مروحيات كا-52 الروسية الصنع في إطار جهودها لتوفير كافة المعينات للقوات المسلحة المصرية التي تخوض حرباً واسعة ضد الجماعات المتطرفة. وقال المصدر نفسه، إن هناك طلباً بتوريد المروحيات دون أن يذكر عددها وموعد التسليم لمصر. مروحية كا– 52 عبارة عن مروحية حربية ثنائية المقاعد للجيل الجديد، وتعتبر نسخة مطورة لمروحية كا- 50 المعروفة أيضاً ب«القرش الأسود» الروسية الضاربة وتستخدم لتدمير الأهداف الأرضية والأهداف الجوية البطيئة، إضافة إلى قدراتها على تنفيذ مهام الاستطلاع وقيادة مجموعة من المروحيات. وكان الرئيس السيسي قام برفقة وزير الدفاع الروسي سيرجي شويغو، بزيارة لمركز قيادة الدفاع القومي لروسيا حيث اطلع على عمل النوبات في مركز القيادة القتالية ومركز إدارة الشؤون اليومية للقوات.

وفي لقاء مع وكالة «تاس» الروسية، قال الرئيس المصري، إن نظيره الروسي فلاديمير بوتين يعرف جيداً الأوضاع في الشرق الأوسط ويدرك أبعاد خطر الإرهاب. وتابع السيسي في المقابلة بعد لقاء قمة مع بوتين في الكرملين، إن الرئيس الروسي يدرك تماماً المخاطر الموجودة في الشرق الأوسط، سيما خطر الإرهاب الذي يهدد المنطقة برمتها والذي قد يشعر العالم برمته بعواقبه الوخيمة. وأوضح السيسي في مقتطفات من المقابلة نشرت أمس، أن المسائل الرئيسية المدرجة على أجندة العلاقات المصرية-الروسية تتعلق بالتعاون الاقتصادي والتنسيق في مكافحة الإرهاب. كما التقى مع رؤساء شركات روسية الكبرى للاستفادة من خبراتها وزيادة الاستثمارات الروسية في مصر قبل اختتام زيارته لموسكو التي استغرقت 3 أيام وشهدت التوقيع على عدة اتفاقيات في مجمل التعاون المصري الروسي. وأعلن الرئيس المصري أنه يأمل في استمرار هذا التعاون في إطار الحرص المشترك للدولتين لضمان الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط وتعزيز السلم والأمن الدوليين. ومن المقرر أن يقوم السيسي بزيارة للصين مطلع سبتمبر المقبل في إطار جولة تقوده لإندونيسيا وسنغافورة ضمن توجه مصري نحو دول جنوب شرق آسيا للاستفادة من خبرات النمور الآسيوية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا