• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م
  11:49    نائب رئيس زيمبابوي المقال يدعو موجابي للاستقالة        11:50     قائد الجيش اللبناني يدعو الجنود إلى "الجهوزية التامة على الحدود الجنوبية لمواجهة تهديدات العدو الإسرائيلي وخروقاته"    

توقعات بأحداث فضائية خطيرة خلال الـ120 يوماً المقبلة

هل تفقد الأرض نورها؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 09 فبراير 2017

الفاهم محمد

قام الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما، قبل شهور من مغادرته للبيت الأبيض، بوضع (أمر تنفيذي -ORDRE EXÉCUTIF 1 ) موجودة نسخة منه على الموقع الرسمي للبيت الأبيض، بتاريخ 13 أكتوبر 2016 يطلب فيه من الشعب الأميركي الاستعداد خلال المئة والعشرين يوماً المقبلة، من أجل مواجهة التغيرات التي ستحصل في الأحوال الجوية الفضائية أو ما أطلق عليه (أحداث جوية فضائية -Des événements météorologiques spatiaux).

يقول هذا الأمر التنفيذي إنه على المستوى السياسي علينا أن نستعد لهذه الظواهر الجوية الفلكية، التي يمكنها أن تلحق أضراراً جسيمة بالشبكة الكهربائية، وبالتالي سيؤثر ذلك على الخدمات المتصلة بها مثل التزود بالماء الصالح للشرب والخدمات الصحية والنقل. ويتابع أوباما في كلمته: «إن هذا الحدث يمكن أن يؤثر على الوضع الأمني في مختلف القارات، وبالتالي وجب تشكيل شراكات وتعاون دولي، من أجل مواجهة هذه الأخطار والتقليل من حجم الخسائر. وعلى الحكومة الفدرالية أن تكون قادرة على توقع مثل هكذا كوارث وكشفها، حتى يتسنى وضع المخططات اللازمة لمواجهتها».

ثم يضيف: «هذا الأمر، مؤكداً أنه على المنظمات والقطاعات الخاصة وغير الربحية والجامعات والتنظيمات السكانية المحلية، أن تتعاون مع الحكومة الفيدرالية من أجل تهيئة الأمة الأميركية كي تستعد لهذه الأحداث الجوية الفلكية».

ويمضي باراك أوباما في أمره التنفيذي هذا، مخاطباً كل الوزارات الأساسية مثل الداخلية والتجارة والطاقة كي تستعد لمثل هذا الحدث، كما يشير أيضاً إلى وزارة الدفاع الأميركية، مؤكداً أن مثل هذه الأحداث من المنتظر أن تلحق الضرر بأنظمة السلاح وبالدفاعات الأميركية. كما يخاطب وكالة الفضاء الأميركية ناسا، طالباً منها أن تضع برنامجاً يعمل على دراسة الشمس، وتفاعلها مع الكرة الأرضية، وذلك كي يتسنى لنا تطوير التقنيات التي تمكننا من توقع هذه الأحداث التي يحدد أهمها مثل العواصف الشمسية والجزيئات المشحونة طاقياً (من الطاقة) والتشويش المغناطيسي الأرضي.

نتائج

من خلال تأمل كلام باراك أوباما يمكننا أن نستنتج العناصر الآتية: ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا