• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

إيماناً بالدور البطولي لشهداء الوطن

إطلاق مبادرة «أم الشهيد أمنا.. أبناء الشهيد أبناؤنا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 28 أغسطس 2015

محمد الأمين (أبوظبي) أطلقت إنترناشونال جولدن جروب، ومجموعة من الإعلاميات الإماراتيات ومجموعة كلنا الإمارات مبادرة «أم الشهيد- أمنا.. أبناء الشهيد أبناؤنا» التي جرى الإعلان عنها أمس الأول في فندق سانت ريجس أبوظبي الكورنيش، بحضور ممثلين عن عدد من الجهات المعنية ووسائل الإعلام. وقال فاضل سيف الكعبي، الرئيس التنفيذي لمجموعة إنترناشونال جولدن جروب، في كلمته التي ألقاها بالنيابة عنه عماد عريقات، مساعد الرئيس التنفيذي في المجموعة خلال الإعلان عن إطلاق المبادرة: «يأتي إطلاق مبادرة أم الشهيد- أمنا... أبناء الشهيد أبناؤنا» بالتزامن مع أمر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» بأن يكون يوم 30 نوفمبر من كل عام يوما للشهيد تخليدا ووفاء وعرفانا بتضحيات وعطاء وبذل شهداء الوطن وأبنائه البررة الذين وهبوا أرواحهم لتظل راية دولة الإمارات العربية المتحدة خفاقة عالية". وتابع: إن قيادتنا الرشيدة تقود خطانا دائما بمبادرات تعد قمة في الريادة والعطاء، حيث تسعى نحو عزة وشموخ الوطن، وتأصيل المواقف البطولية كي تبقى متوارثة من جيل إلى الجيل الذي يليه، ومبعث فخر واعتزاز لهم، كما أن تخصيص يوم الشهيد يوم 30 نوفمبر من كل عام يؤكد الاهتمام بالمواطن وحقوقه ويخلد الذين لهم مواقف مشرفة في تاريخ الدولة، وأننا في مجموعة انترناشونال جولدن جروب سنحرص على المشاركة في يوم الشهيد من كل عام حيث سيكون لهذه المناسبة ذكرى عزيزة وعطرة على قلوب أبناء الإمارات، وسيحظى الشهيد بالتكريم والتبجيل، عرفانا له لما قدمت يداه من تضحيات جسام». وأضاف: «إيمانا منا بالدور البطولي لشهداء الوطن وضمن مبادراتنا الداعمة للمسؤولية الاجتماعية نعلن عن دعم ورعاية مبادرة» «أم الشهيد- أمنا... أبناء الشهيد أبناؤنا»، حيث نسعى من خلالها للتواصل مع عائلات وأسر الشهداء وتقديم كل أشكال الدعم والمساندة لهم، حيث أننا بمثابة أبنائهم وإخوانهم ونسعى لما فيه الخير للوطن ولعائلات وأسر شهداء الوطن. وقال: "إننا نسعى عبر هذه المبادرة الهامة إلى تكريم أهالي وأسر الشهداء والتخفيف عنهم في مصابهم الجلل، حيث إن تضحيات شهداء الواجب محل تقدير ووفاء من قبل القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة، وان نقف إلى جوار عائلات الشهداء في السراء والضراء كاسرة واحدة. وأكد الكعبي أن مبادرة «أم الشهيد- أمنا... أبناء الشهيد أبناؤنا» ستؤكد أن تضحيات شهداء الوطن باقية وأن الوفاء لهم سمة أصيلة في مجتمعنا قيادة وشعبا، وسنكون إلى جانب أمهات وأبناء الشهداء ونخفف من ألمهم ومصابهم، في مسعى لتعزيز اللحمة الوطنية وليبقى «البيت متوحد» مهما كانت الظروف. وقالت الإعلامية منال أحمد، صاحبة المبادرة خلال تقديمها حفل الإعلان: إن المبادرة ستقوم بتقديم دروع ذهبية إلى أمهات وزوجات الشهداء وأبنائهم، تعبيرا عن الاعتزاز بالشهداء، مع الاستمرار في الدعم المعنوي الذي من شانه مواساة أمهتنا وإنبائنا عائلات الشهداء التي هي عائلاتنا جمعا. وأضافت: ستنطلق المبادرة اليوم 29 أغسطس من إمارة رأس الخيمة لزيارة أسر وذوي شهداء الدولة لتقديم دروع تقديرية لعائلاتهم بمشاركة ودعم مجموعة انترناشونال جولدن جروب وجمعية كلنا الإمارات، وذلك بحضور ومشاركة مجموعة من الإعلاميات والصحفيات الإماراتيات. واشارت إلى أن الزيارة تأتي ضمن مبادرات المسؤولية الاجتماعية لمجموعة من الإعلاميات والصحفيات الإماراتيات لأثبات أن «البيت متوحد». فيما أعلن أحمد حسن، مفوض مجموعة كلنا الإمارات عن ان المجموعة ستطلق خلال الأيام القادمة، مبادرة تحت اسم «سجل الشهيد» تسجل كل التغريدات التي تشيد بمآثر الشهداء على وسائل التواصل الاجتماعي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض