• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

روني للتهديف بعد 900 دقيقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 28 أغسطس 2015

لندن (رويترز) عاد مانشستر يونايتد للمنافسة في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عقب غياب لموسم واحد، بعد أن سجل قائده وين روني ثلاثة أهداف ليقوده للفوز 4-صفر على مضيفه كلوب بروج البلجيكي في إياب الدور الأخير للتصفيات، مع عودة مانشستر عاد روني للتهديف بعد ما يقرب من 900 دقيقة هدفه الأول في الموسم الحالي ورقم 30 في دوري الأبطال في الدقيقة 20.

واستلم المهاجم الانجليزي الدولي الكرة بعد تمريرة متقنة من الهولندي ممفيس ديباي وسددها لتمر من فوق الحارس سينان بولات.

واشترك ديباي مرة أخرى في بناء الهجمة التي انتهت عند روني ليسجل الهدف الثاني بعد أربع دقائق على بداية الشوط الثاني.

وصنع الإسباني خوان ماتا الهدف الثالث لروني بعد ذلك بثماني دقائق ليسجل لأول مرة ثلاثة أهداف في مباراة واحدة منذ أن فعل ذلك في مباراته الأولى في البطولة الأوروبية عام 2004 أمام فناربخشة التركي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا