• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

رفض إعلان الموقف من ترشح الأمير علي

مسعود: نترقب رفع الحظر عن الكرة العراقية بعد بطولة آسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 يناير 2015

كانبرا (الاتحاد)

أكد عبدالخالق مسعود، رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم أن رفع الحظر عن الكرة العراقية والعودة للعب على الملاعب واستضافة البطولات والمباريات سيتم بعد انتهاء منافسات كأس آسيا، بعدما وافق الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» على تشكيل لجنة برئاسة الأمير علي بن الحسين لزيارة العراق بعد انتهاء الحدث الآسيوي.

وقال: «سيتم التواصل مع الأمير علي بن الحسين لتحديد الموعد النهائي لذلك، ولدينا ثقة كبيرة في رفع الحظر، خاصة أن الأجواء في العراق تتحسن، ورغبتنا في استضافة البطولات على أرضنا باتت ملحة، بجانب أن المنتخب يستعد للبطولات دون أن يقيم معسكره في العراق، لأنه من الصعب أن تتجمع دون أن تلعب مباريات ودية ولا يوجد فريق سيحضر إلينا طالما أن الحظر قائم».

وأوضح مسعود أن الاتحاد العراقي حصل على وعد من بلاتر، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، برفع الحظر خلال اجتماع معه في البرازيل على هامش المونديال، وقال: «حضر الاجتماع عبدالحسين عبطان، وزير الشباب والرياضة العراقي، وكان الاجتماع فيه الكثير من الإيجابيات التي تبشر بالخير، وفي اجتماع المكتب التنفيذي بالمغرب تمت الموافقة على تشكيل لجنة تفتيشية، وننتظر زيارتها خلال الأيام المقبلة، وسيواصل الاتحاد مطالبته برفع الحظر، لأن الأمر قد طال، وتعيش الكرة العراقية في «كابوس»، ونشعر أننا مكبلون، وما يحدث في العراق يحدث في دول كثيرة، ولم يتم حظر اللعب على ملاعبها».

وأضاف رئيس الاتحاد العراقي: «القضية التي تشغلنا الآن هي رفع الحظر، وبعدها نفكر في الحديث عن كأس الخليج، لأن المؤتمر العام منحنا 3 أشهر فقط، لرفع الحظر وهذه الفترة قصيرة للغاية، لأننا الآن نملك المنشآت والملاعب وتم التجهيز لاستضافة الحدث الخليجي، وننتظر الضوء الأخضر من الفيفا، وأنا أطالب رؤساء الاتحادات الخليجية بمساندة العراق ومنحه حق استضافة كأس الخليج مثلما فعلوها مع اليمن، الذي كان يمر بنفس المشاكل وتم دعمه، ولكن في حالة تأخر قرار الاتحاد الدولي برفع الحظر، ستقام البطولة في الكويت، وسنطالب باستضافة كأس الخليج 24». وأكد عبد الخالق مسعود أن كرة القدم تجمع الشعوب، وقال: «عندما نطلب مساندة الدول الخليجية لاستضافة الحدث، لا يرتبط الأمر بكرة القدم فقط، بل بالسياسة أيضاً، لأننا نريد أن نجعل الشعب العراقي ينسى السياسة ولا يفكر في الخلافات ونهدف لأن تتوقف المشاكل، وبالتالي يحدث ذلك مع استضافة كأس الخليج بالبصرة، لأن الحدث أكبر من كونه بطولة تقام على أرضنا، لأن عدد سكان العراق 30 مليوناً منهم 20 مليوناً يتابعون كرة القدم».

ورفض مسعود إعلان موقف الاتحاد العراقي من إعلان ترشح الأمير علي بن الحسين على منصب رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم، خاصة أنهم ينتظرون من بلاتر رفع الحظر عن الملاعب العراقية، وأن الأمير علي سيكون رئيس لجنة التفتيش، وقال: «لا يمكن أن نخوض في هذا الأمر الآن وأمامنا قضايا مهمة نريد أن تنتهي لصالح الكرة العراقية، وبعدها نعلن موقفنا». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا