• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«الثقافة» تنظم غداً لقاء «استشراف مستقبل القراءة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 28 فبراير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تنظم وزارة الثقافة وتنمية المعرفة غداً (الاثنين) فعاليات اللقاء الثقافي تحت عنوان «استشراف مستقبل القراءة» برعاية وحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة بأبوظبي، ويتضمن اللقاء جلستين رئيسيتين: الأولى بعنوان «القراءة وتنمية المعرفة» يديرها الدكتور علي صالح بن تميم، ويتحدث فيها معالي محمد أحمد المر، وسعادة جمال بن حويرب، أما الجلسة الثانية فموضوعها «القراءة في مستقبل رقمي» ويديرها د. سليمان الجاسم، ويتحدث فيها كل من جمال الشحي، وشادي الحسن. وتشارك في الملتقى نخبة من الكتاب والمؤلفين، وعدد من أعضاء هيئة التدريس في الجامعات الحكومية والخاصة، وعدد من قيادات وزارة التربية والتعليم والمجالس التعليمية، إضافة إلى أعضاء جمعية الناشرين الإماراتيين، ونخبة من الدوائر الثقافية المحلية، ولفيف من المهتمين بالشأن الثقافي، وطلاب المدارس الثانوية والجامعات.

وقالت سعادة عفراء الصابري وكيل وزارة الثقافة وتنمية المعرفة أن اللقاء يأتي «ضمن أجندة الوزارة التي بدأت في تنفيذها على مدار العام 2016 وفق الرؤية الثاقبة لحكومتنا الرشيدة، ومستلهمة دعوة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بأن يكون العام 2016 هو عام القراءة، والتي تحولت إلى مبادرة تدعو إلى نشر الوعي وإعادة المكانة للكتاب والكلمة الصادقة والمبدعة وإعلاء قيمة المبدعين والمبتكرين والمثقفين، ودعم مجتمع المعرفة».

وأكدت الصابري أن الوزارة تركز هذا العام على الفعاليات التي تعزز إقبال الشباب والأجيال الجديدة على القراءة باعتبارها وسيلة للمعرفة، منوهة إلى أن القرن الحادي والعشرين هو عصر المعلومات التي تعد المصدر الأول للقوة والثروة في المجتمعات المتقدمة.

وأشارت إلى أن الوزارة في صدد إطلاق عشرات المبادرات التي تركز على تعزيز قيمة القراءة والكتاب، مؤكدة أن الوزارة أطلقت مؤخراً أجندتها الثقافية التي تتضمن 80 فعالية وبرنامجاً، لافتة إلى أن الهدف من اللقاء الثقافي أن تناقش نخبة من المثقفين والأدباء في الدولة دور القراءة في التنمية المعرفية، والآفاق التي تفتحها في مجالات هامة مثل دعم اللغة العربية والثقافة والفكر والابتكار، إضافة إلى استشراف مستقبل القراءة الرقمية وطرق توفير المواد المقروءة، وغيرها من الموضوعات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا