• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ضمن مجوهرات إيمان مدحت

«البادي جوليري».. فرصة المرأة للتعبير عن جمالها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 28 أغسطس 2015

ماجدة محيي الدين (القاهرة)

ارتباط المرأة بالحلي والمجوهرات جزء من فطرتها، ولكل امرأة ذوقها الخاص في اختيار الحلي والأكسسوارات التي تكمل بها أناقتها وتحقق من خلالها اللوك المتفرد المميز لها، ومن الأسماء اللافتة في عالم الموضة والأناقة خلال السنوات الماضية، الفنانة إيمان مدحت التي طرحت العديد من التصاميم الجذابة والمبتكرة، واستطاعت أن تحتل مكانها على القمة في وقت قياسي لتصبح شريكاً رئيساً في العديد من عروض الموضة بمصر والخارج، حيث برعت في تقديم نوعية غير مألوفة في عالمنا العربي، وهي ما يعرف بـ «البادي جوليري» التي تمنح المرأة فرصة لتغيير مظهرها بمنتهى البساطة بمجرد وضع تصميم من المعادن يعتمد على شرائح من النحاس المطلي بالذهب أو الأحجار أو اللآلئ على أي فستان بسيط ترتديه فيتحول إلى زي مبهر للسهرة.

«كورساج الفستان»

وطرحت الفنانة المصرية مؤخراً مجموعتها الجديدة من المجوهرات والحلي اليدوية في عرض ضخم شارك فيه عدد من المصممين المصريين والأجانب، أقيم بأحد الفنادق الكبرى بضاحية مصر الجديدة، وضم العرض عدداً من الأطقم المتكاملة، بينها حلي للشعر وأخرى لتغطية الرأس، مثل: التيربون المغزول بأسلاك الفضة، واللآلئ، إلى جانب حقائب السهرة والتصاميم الضخمة التي تغطي «كورساج الفستان» بالكامل، فضلاً عن مجموعة من الأطقم تضم كوليهات وسلاسل وأقراطاً وخواتم وأساور، بعضها مطّعم بالأحجار الطبيعية وحبات الألماس الشوارفسكي، وهي موديلات تجمع بين فخامة الحلي التراثية وأحدث اتجاهات الموضة العصرية، وتعكس عشق الطبيعة والنباتات والزهور.

وعن بداية مشوارها مع الحلي والمجوهرات اليدوية، تقول الفنانة إيمان مدحت: «أحب الحلي منذ طفولتي، وكنت أصمم لنفسي بعض القطع، وكانت بعض الصديقات يطلبن مني تنفيذ تصاميم لهن بالألوان وأنواع معينة من الأحجار، وبالتدريج تحولت الهواية إلى احتراف دون تخطيط مسبق، وبدأت أبحث عن دورات لتعلم تقنيات معينة في الداخل والخارج، وأصبحت حريصة على التواصل وتبادل الخبرات مع مصممين في مختلف دول العالم، والحمد لله قدمت عدداً من المعارض الخاصة في الإسكندرية والقاهرة، وحققت نجاحاً، وشاركت في العديد من عروض الموضة والأناقة في مصر والخارج والمسابقات الدولية، وهو ما جعل تصاميمي تحظى بإعجاب شريحة كبيرة من النساء في مصر والعالم العربي وأوروبا».

مظهر مبهر

وتبرر ابتكارها لنوعيات جديدة من الحلي مثل التيريون والحلي الخاصة بالجسم والملابس، قائلة: «هي نوعية كنا نفتقدها في عالمنا العربي، لكنها مؤثرة وعملية جداً، وتمنح المرأة مظهراً مبهراً وساحراً في ثوان معدودة، فضلاً عن كونها ملائمة لإيقاع العصر». وتوضح: «بالنسبة لفكرة التيريون أولاً، أنا امرأة محجبة، ولاحظت أن التيريون عاد ليحتل مكانته من جديد، سواء للمرأة المحجبة أو غير المحجبة، ولذلك وضعت تصاميم مبتكرة ومتنوعة لتسهل على المرأة الحصول على غطاء رأس أنيق ومبتكر، ويتناغم مع ما ترتديه من حلي ومجوهرات».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا