• الخميس 24 جمادى الآخرة 1438هـ - 23 مارس 2017م
  02:03    قرقاش يشارك في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد داعش        02:14     شرطة لندن تحقق في تقارير عن تصاعد دخان من ناطحة سحاب         02:45     رئيسة وزراء بريطانيا: المهاجم بريطاني المولد والهجوم مدفوع بأيدلوجية إسلامية        02:50     السيسي: شهداؤنا سقطوا دفاعا عن 90 مليون مصري     

المدعي العسكري يعتذر عن حقيبة الدفاع

وفد ليبي يبحث في باريس رفع حظر السلاح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أغسطس 2015

عواصم (وكالات)

دعا وزير الخارجية الليبي محمد الدايري خلال زيارة إلى باريس يرافقه فيها وفد من مجلس النواب، المجتمع الدولي إلى رفع حظر بيع السلاح إلى ليبيا، وتوجيه ضربات جوية إلى مواقع تنظيم «داعش» في بلاده التي تعاني ظروفا مضطربة. وقال الدايري «الوضع خطير للغاية، و(داعش) منتشر اليوم في درنة وبنغازي وسرت وصبراتة غرب طرابلس، ولم يتمكن بعد من السيطرة على الآبار النفطية، إلا أنه قد ينجح في السيطرة لاحقاً على عدد منها».

وقد وجه قادة التنظيم الإرهابي في العراق وسوريا نداءً السبت الماضي، لتعزيز صفوف الجماعة في ليبيا حيث يريد التنظيم أن يجعل من هذه البلاد قاعدة خلفية.

من جانب آخر، كشف صالح قلمة مقرر مجلس النواب الليبي، أن المدعي العام العسكري والقيادي الليبي مسعود أرحومة، اعتذر وانسحب من ترشحه لوزارة الدفاع حرصاً منه على عدم شق صف المؤسسة العسكرية. وبحسب وسائل إعلام ليبية، فقد كان رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، الذي يحمل صفة القائد الأعلى للقوات المسلحة الليبية، قد علق عضويته في مجلس النواب احتجاجاً على ترشيح بعض النواب من المنطقة الغربية، للعميد أرحومة، الذي يواجه اعتراضاً كبيراً عليه من قبل عسكريين، إضافة إلى ما يتردد عن رفع قضايا فساد مالي ضده.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا