• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

النظام يقصف ريف دمشق ومفاوضات وقف عمليات الزبداني مستمرة

مقتل واصابة 35 بصاروخ في حمص والمعارضة تتقدم بحماة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أغسطس 2015

عواصم (وكالات)

قتل 5 أشخاص وأصيب 30 آخرون أمس، جراء سقوط قذيفة صاروخية على محطة للوقود في أحد أحياء مدينة حمص في وسط سوريا. وتعرض ريف دمشق لقصف من قوات النظام السوري خلف عددا من الضحايا ودمارا، في حين حقق جيش الفتح التابع للمعارضة السورية تقدما بريف حماة (وسط). في حين تُجرى مفاوضات نهائية لوقف العمليات العسكرية بالزبداني بريف دمشق وبلدتي الفوعة وكفريا بريف إدلب.

وقالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) إن قذيفة صاروحية أطلقها «إرهابيون» سقطت على محطة للوقود في حي الإنشاءات بمدينة حمص، مما أسفر عن مقتل 5 أشخاص وإصابة 30 آخرين. وأوضحت أن القذيفة سقطت على المحطة «أثناء تفريغ صهريج حمولته ما تسبب بانفجاره»، مضيفة أن مصدر القذيفة منطقة تلبيسة في ريف حمص الشمالي حيث «تنتشر تنظيمات متشددة منضوية تحت زعامة جبهة النصرة».

وأورد المرصد السوري لحقوق الإنسان من جهته حصيلة القتلى ذاتها، مشيرا إلى إصابة 40 شخصا، لكنه لفت إلى تضارب في المعلومات عما إذا كان الانفجار ناتجا عن انفجار صهريج محمل بالوقود، أو سقوط صاروخ على محطة الوقود.

من جهة أخرى قال المرصد إن شخصين أحدهما رجل مسن قـتلا وأصيب آخرون، إثر غارات لطائرات النظام السوري على مدينة عربين في الغوطة الشرقية، أسفرت أيضا عن دمار في الممتلكات والمنازل.

وأضاف أن مدن وبلدات حرستا ودوما ومديرا، تعرضت لقصف آخر من طائرات النظام، مما ألحق أضرارا بالمباني السكنية. وذكر أن عددا من المدنيين أصيبوا إثر ست غارات جوية استهدفت مدينة عربين في ريف دمشق. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا