• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مع انطلاق ماراثون العام الدراسي:

«ضربة البداية» مشكلة الطالب..ودعم المعلم الحل الأمثل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أغسطس 2015

أحمد السعداوي (أبوظبي)

أكدت دراسة تربوية أن أكثر الفترات التي تظهر فيها أهمية المعلم.. مع انطلاق ماراثون العام الدراسي، خاصة خلال تحفيز الطلاب على بدء عام دراسي جديد بهمة ونشاط، وتجنب الأسئلة المحرجة التي قد يطرحها على بعضهم من أجل التعارف وإضفاء روح من الدعابة والمرح على الأجواء الدراسية، وربما تكون الأسئلة غير مناسبة وتسبب ضيقاً لبعض الطلاب، فتؤثر في نفسياتهم وبالتالي في قدرتهم على التحصيل الدراسي، وهنا يجب على المدرس الانتباه إلى ذلك واتباع الأساليب التشجيعية والدعم الإيجابي.

علم واجتهاد

ويقول فايز سليم، مدرس الفيزياء ورئيس قسم الاجتماعيات بإحدى المدارس في أبوظبي: إنه تتزايد هذه الأيام.. الاستعدادات لخوض غمار سنة حافلة بالعلم والعمل والاجتهاد، من جانب الطلاب أو المعلمين، وتجديد التأكيد على تأسيس علاقة تحقق النجاح الدراسي وتصل من خلالها العملية التعليمية إلى مبتغاها في إفراز أجيال جديدة قادرة على خدمة بلادها.

ولفت إلى أن أغلب المدرسين يعرفون جيداً كيفية التعامل مع الطالب خاصة في بداية السنة الدراسية، بحكم خبرتهم، التي تعتبر شرطاً أساسياً للعمل، وفي أحوال غير كثيرة تصدر من قبل المدرسين أسئلة قد تسب حرجاً لبعض الطلاب، مثل كيف قضيت العطلة الصيفية؟ إلى أين البلدان سافرت؟ وغيرها من الأمور التي قد تثير حساسية لدى البعض، نظرا لوجود خليط متنوع من الجنسيات داخل الفصل الدراسي الواحد، وطبقات اجتماعية مختلفة.

ومن واقع خبرته الممتدة لأكثر من 15 عاماً في مجال التدريس، ينصح سليم المعلمين، أن يكون أكثر حديثهم داخل المدرسة عن المناهج التعليمية، وإذا كان خارج هذا الإطار يجب التركيز على الجانب الديني باعتباره الرابط القوي بين الطلاب، ومن خلاله يتم تعزيز فكرة التعاون وألا يكون هناك فارق بين الطلبة إلا بالأخلاق والقيم والمعاملة الحسنة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا