• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«ستاندرد تشارترد»: لا مؤشرات على تباطؤ الطلب الصيني من النفط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أغسطس 2015

Hosameldin Moustafa

حسام عبد النبي (دبي)

رغم أن التطورات الأخيرة في الصين، والتي يمكن أن تؤثر على اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، فلا توجد أي إشارة لحدوث تباطؤ في الطلب على النفط الخام من قبل الصين، حسب كارلا سليم، الاقتصادية المتخصصة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى بنك ستاندرد تشارترد.

وقالت سليم في تصريحات لـ«الاتحاد»: «إذا نظرنا في الواقع، نجد أن المملكة العربية السعودية مازالت تتربع على عرش المُصدرين للنفط الخام إلى الصين، ومن جهة أخرى فإننا نرى أن سلطنة عمان، والتي تجاوز إنتاجها اليومي مليون برميل وذلك للمرة الأولى، لا تزال توجه أكثر من نصف صادراتها النفطية إلى الصين».

وأكدت أن الصين تعد من أكبر الجهات المستوردة للنفط من دول مجلس التعاون الخليجي.

وأوضحت سليم، أن التطورات الأخيرة في الصين والتداعيات المرافقة لها قد أثرت وبشكل ملحوظ في استمرار انخفاض أسعار النفط، الأمر الذي يؤثر سلباً (ولو بشكل غير مباشر) في اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي، والتي باتت تتطلع إلى ارتفاع أسعار النفط لكي يتسنى لتلك الدول موازنة ميزانياتها، مشيرة إلى أن حدوث أي تباطؤ في نمو الاقتصاد الحقيقي في الصين قد يشكل تأثيراً مباشراً على اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي.

ورغم أن اقتصاد الصين المحرك الرئيسي للنمو العالمي، فإنه عانى العام الماضي من أضعف وتيرة منذ 1990 كما تباطأ أكثر العام الحالي مع نسبة سبعة في المئة في الفصلين الأول والثاني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا