• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

يموت غرقا أمام زوجته وأطفاله

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أغسطس 2015

الاتحاد نت-مصطفى أوفى

لقي رجل بريطاني حتفه غرقا أمام طفليه وزوجته خلال عطلتهم في جزر الكناري باسبانيا.

وقالت صحيفة "ميرور" إن كارل لي تومبسون (36 عاما)، وهو يمارس رياضة بناء الأجسام، غرق بعد يوم واحد من إزالة السلطات الاسبانية من الشاطئ، الرايات الحمراء التي تحرم على الجمهور السباحة واستبدلتها بأخرى صفراء.

الزوجان خططا لسفرهما بعد أيام من انتقالهما إلى منزل جديد في مدينة برادفورد غرب مقاطعة يوركشير بشمال إنكلترا.

كان الزوجان وطفلاهما رفقة بعد الأقارب قرروا التوجه إلى الشاطئ السادسة مساء لإقامة حفل والسباحة بعد جولة في المدينة.

وأرغموا على إقامة الحفلة بعيدا عن البحر بسبب الأمواج العالية التي يقول السكان المحليون إنها خطيرة.

وأضاف السكان المحليون أن المد والجزر كان قويا جدا في الآونة الأخيرة لدرجة أن المصطافين يجري جرفهم في حين أن عمق المياه لا يصل إلا إلى الركبة.

وقد أخرج تومبسون فاقدا للوعي من البحر لكن وفاته أعلنت بعد ذلك بفترة وجيزة.

ونجحت زوجته سالي باريت في الخروج من البحر لتلفت انتباه الناس إلى ما حصل لزوجها. وتمكن حراس الشاطئ من إنقاذ شقيق سالي، البالغ من العمر 16 عاما، من الغرق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا