• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

برلمان الكويت يطالب بتوضيح خلاف مع إيران على حقل الدرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 26 أغسطس 2015

الكويت (د ب أ)

أكد رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق علي الغانم أمس ضرورة أن تقوم الحكومة ممثلة بوزارة الخارجية ووزارة النفط بتوضيح اللغط الدائر حول الخلاف مع الجانب الإيراني بشأن حقل الدرة النفطي وتطوراته وتوضيح ملابسات الموضوع بكل شفافية ووضوح. وقال الغانم في تصريح صحفي «مثل تلك الملفات غاية في الحساسية ومن غير المقبول إطلاقا تركها عرضة لتأويلات الرأي العام وتفسيراته»، مؤكداً ضرورة صدور تصريح رسمي مبني على حقائق واضحة حتى يتحمل الكل مسؤوليته في هذا الاتجاه. فيما ذكر موقع صحيفة «الوطن» الكويتية أن رئاسة الأركان العامة للجيش نفت في حسابها على «تويتر» ما يتم تداوله من أخبار عن احتلال حقل الدرة أو السيطرة عليه من جانب إيران، مشددة على وجود القوة البحرية في المياه الإقليمية.

..و«الدفاع» في قضية تفجير «الصادق» يطلب عرض متهم على الطب النفسي

الكويت (وكالات)

رفعت دائرة الجنايات في المحكمة الكلية الكويتية برئاسة وكيل المحكمة محمد الدعيج جلستها أمس لاستكمال محاكمة المتهمين في قضية تفجير مسجد الإمام الصادق إلى جلسة الأول من سبتمبر المقبل، ليقدم باقي محامي دفاع المتهمين مرافعتهم الختامية أمام هيئة المحكمة.

وباشرت هيئة الدفاع من خلال أربعة محامين الدفاع عن 10 متهمين في القضية (رقم 40 لسنة 2015 حصر أمن الدولة) من اصل 29 متهما على أن تستكمل مرافعاتها في الجلسة الختامية الثلاثاء المقبل. ومن بين مطالبات الهيئة أمام المحكمة طلب عرض المتهم الأول عبدالرحمن صباح عيدان على الطب النفسي للوقوف على مدى سلامة قواه العقلية، مشيرة إلى استشعار معاناته من أمراض نفسية وعقلية معادية للمجتمع برمته. كما شهدت الجلسة فض الحرز الذي تقدمت به النيابة العامة ويتضمن تقريرا صادرا عن الإدارة العامة للأدلة الجنائية ويحتوي على بعض الإشارات للمتهمين السابع والـ21 على أجهزة الهواتف المحطمة التي تعود للانتحاري فهد القباع.

وكانت المحكمة استمعت في جلستها السابقة الثلاثاء الماضي لمرافعة دفاع المدعين بالحق المدني، فيما قررت تعديل قيد وصف الاتهام الموجه للمتهمين، إذ أصر ممثل النيابة العامة على دفاعه الذي أبداه في الجلسة التي سبقتها مع تأييده لما انتهت إليه المحكمة من تعديل لوصف التهم.

وحمل توصيف الاتهام المعدل توجيه جرائم التحريض والاتفاق والمساعدة مع المتهم فهد القباع (الذي انقضت الدعوى الجزائية بوفاته) باستعمال المفرقعات بقصد القتل وإشاعة الذعر والقتل العمد والشروع فيه مع سبق الإصرار والترصد والانضمام والدعوة والاشتراك في جماعة محظورة تحرض على الانقضاض على النظام القائم في البلاد بطرق غير مشروعة منها الإرهاب وتؤدي إلى المساس بوحدة البلاد.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا