• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«الطاقة الذرية» تحاول تبديد المخاوف بشأن التحقيق بماضي إيران النووي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 26 أغسطس 2015

فيينا (وكالات)

سعت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أمس إلى تبديد المخاوف في الولايات المتحدة حول التحقيق في نشاطات إيرانية نووية سابقة مفترضة بعد التوصل الى اتفاق تاريخي بين طهران والدول الكبرى في يوليو.

وأكد رئيس الوكالة يوكيا أمانو في اجتماع في فيينا أن «الترتيبات التي تم الاتفاق عليها مع إيران جيدة من الناحية التقنية وتتوافق مع ممارسات وضوابط السلامة في الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وهذه الترتيبات لا تنتهك معاييرنا بأي شكل من الأشكال».

ويهدف الاتفاق الذي تم التوصل اليه في فيينا في 14 يوليو إلى خفض النشاطات النووية الإيرانية والقضاء على قدرة طهران على محاولة امتلاك أسلحة نووية، مقابل رفع العقوبات الاقتصادية عنها. وتتولى الوكالة الدولية عملية التحقق من وفاء إيران بالتزاماتها وعدم استخدام المواد في أي محاولة سرية لامتلاك أسلحة نووية. وهناك نحو عشرة من مفتشي الوكالة في إيران حاليا.

ويتطلب ذلك حصول الوكالة على المزيد من الموارد والموظفين. ودعا امانو أمس الدول الأعضاء في الوكالة إلى منحها تمويل سنوي اضافي يبلغ 9,2 مليون يورو.

إلا أن اتفاق يوليو لا يتعلق بنشاطات إيران النووية الحالية والمستقبلية فقط، بل كذلك بنشاطاتها السابقة. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا