• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«جلفار السعودية» في المراحل الأخيرة.. والإنتاج قبل نهاية العام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 28 فبراير 2016

محمد صلاح (رأس الخيمة)

قالت شركة الخليج للصناعات الدوائية «جلفار» إن مصنع جلفار السعودية سيبدأ الإنتاج قبل نهاية العام الحالي، مشيرة إلى أن عمليات إنشاء المصنع في مراحلها النهائية.

وأكدت الشركة أن هذا المصنع الذي بلغت تكاليف إنشائه 300 مليون درهم بشراكة إماراتية سعودية، سيعزز صناعة الدواء العربية لتواصل منافساتها للشركات العالمية الكبرى.

وأوضح الشيخ فيصل بن صقر القاسمي رئيس مجلس إدارة الشركة على هامش اجتماع مجلس الإدارة أمس الأول، أن إقامة مثل هذه المشروعات سيمكن صناعة الدواء العربية من تعزيز مكانتها بين الشركات العالمية المتخصصة في صناعة الدواء.

وأضاف: الوضع الاقتصادي الجيد للإمارات والسعودية على الرغم من تدني أسعار النفط ساهم في المضي بإقامة المشروعات الاقتصادية الكبيرة والتي سيكون لها مردود إيجابي خلال الفترة المقبلة، مشيراً إلى أن صناعة الدواء الإماراتية نجحت خلال السنوات الأخيرة في ترسيخ مكانتها عالمياً بفضل تطبيق أعلى المعايير المتعارف عليها في تلك الصناعة الحيوية والمهمة، مؤكداً إلى وصول منتجات «جلفار» للعديد من دول العالم.

وتابع: أن المبيعات قفزت إلى مليار و440 مليون درهم وتؤكد المكانة الراسخة للشركة ومنافستها بقوة في تلك الصناعة المهمة، مشيراً إلى أن موجودات الشركة ارتفعت إلى 3.590 مليار درهم نهاية العام الماضي، لافتاً إلى أن الفترة الماضية شهدت حصول 12 مستحضراً جديداً للشركة على تراخيص من وزارة الصحة ،إضافة إلى دخول استثمارات جلفار التي تقع خارج مقرها الرئيسي في الإمارات مثل «جلفار إثيوبيا» و«جلفار بنغلاديش» و«جلفار السعودية»..

وأشار إلى أن المصنع يقام على مساحة 73 ألف متر مربع وأن المباني تشغل مساحة 10آلاف متر مربع وأن المصنع مصمم طبقاً لأفضل الممارسات والمعايير الدولية وتبلغ طاقته الإنتاجية السنوية التي ستتم على مرحلتين مليار قرص دوائي و30 مليون عبوة أشربة و500 مليون كبسولة بينما المرحلة الثانية تتضمن إنتاج أدوية التقنية الحيوية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا