• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تحتفل باليوبيل الفضي ابتداء من غد الثلاثاء

«بيت الخير» تقدم 1.1 مليار درهم لمليون أسرة وحالة منذ نشأتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يناير 2014

سامي عبدالرؤوف (دبي) - قدمت جمعية بيت الخير بدبي، ما يزيد على مليار و100 مليون درهم للأسر المتعففة والأفراد المحتاجين منذ نشأتها قبل نحو 25 عاماً وإلى الآن، استفاد منها ما يزيد على مليون أسرة وحالة داخل الدولة، مشيرة إلى أن عدد الأسر التي تقدم لها المساعدات بأنواعها المختلفة، سواء بشكل دائم أو حسب الحاجة وصل إلى 164 ألف أسرة.

وقال عابدين طاهر العوضي، المدير العام للجمعية، في مؤتمر صحفي عقدته الجمعية أمس الأحد بمقرها في منطقة النهدة بدبي، للإعلان عن احتفالاتها الوبيل الفضي للجمعية: إن “الجمعية يوجد لديها نحو 37 ألف أسرة مسجلة، منهم 5300 أسرة تأخذ مساعدات شهرية ثابتة، بينما تقدم المساعدات المقطوعة لأسر أخرى وإفراد حسب احتياجاتهم”.

وأعلن العوضي أن الجمعية قد أعدت برنامجاً حافلاً للاحتفاء باليوبيل الفضي يستمر طيلة عام2014، ويختتم باحتفالات العيد الوطني القادم في ديسمبر، وقد ارتأت أن يكون الاحتفال بهذه الذكرى بتقديم الشكر والعرفان لكل من قدم وأعطى، وبنى لبنة في هذا الصرح الخيري، الذي أصبح مدرسة في الأداء، وأمثولة في العطاء، وقصة نجاح في العمل الخيري.

وذكر أن الجمعية ستحتفل باليوبيل الفضي ابتداء من يوم غد الثلاثاء، بمنزل الشيخ خليفة بن سعيد آل مكتوم بقرية التراث في منطقة الشندغة التراثية، ويستمر لمدة عشرة أيام، ويشتمل على معرض للفنانة التشكيلية سمو الشيخة حصة بنت خليفة آل مكتوم، في بادرة من سموها لعرض مجموعة من لوحاتها للبيع لصالح مشروع “علاج” الذي تقدم الجمعية من خلاله مساعدة ودعما للمرضى المحتاجين داخل الدولة.

وأوضح طاهر أن المعرض يشمل 20 لوحة تشكيلية، ومعرضاً للأسر المنتجة يضم 10 أسر متعففة تساعدها الجمعية في تسويق منتجاتها اليدوية، مشيرا إلى أن بيت الخير ستنظم حفلاً لتكريم 100 شخصية ساهمت في أعمال الخير والتطوع بالدولة، برعاية سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس هيئة الثقافة والفنون بدبي.

وذكر طاهر، أن مشروع “علاج” بدأته جمعية بيت الخير منذ سنتين بالتعاون مع هيئة الصحة بدبي لصرف قيمة العلاج للمرضى المحتاجين الذين يتم معالجتهم في مستشفيات ومؤسسات الهيئة، لافتا إلى أن هذه المساعدة تقدم للمقيمين الذين هم بحاجة للمساعدة.

وأكد العوضي، أن فعاليات هذه الاحتفالات ستستهدف المزيد من أعمال الخير، وستشترك فيها الفئات المستفيدة من الجمعية، لتشعر أن هذا العيد عيدها، وهذه الفرحة فرحتها، مشيراً إلى فعالية باحة دبي مول للدراجات لترفيه الأيتام الذين ترعاهم “بيت الخير” التي ستقام في فبراير، وسيكون في إبريل يوم مفتوح للأسر والحالات المستفيدة من الجمعية، يتخلله نشاط للتوعية بالتعاون مع الدفاع المدني، وكذلك زيارة لاستراحة الشواب في دبي، حيث يتم تفقدهم، وتقديم الهدايا إليهم.

ونوه إلى أن التكريم سيتم في الاحتفال الرئيسي الذي سيعلن عن موعده في مارس تحت رعاية سمو الشيخ ماجد بن محمد آل مكتوم، وبحضور المؤسس معالي جمعة الماجد، رئيس مجلس إدارة “بيت الخير” في احتفالية كبرى تقام في فندق جميرا بيتش، وتكرم فيه مئة شخصية ممن ساهموا في مسيرة الجمعية وكانوا وراء نجاحها. حضر المؤتمر الصحفي كل من سعيد مبارك المزروعي نائب المدير العام بجمعية بيت الخير، وأحمد محمود المدير التنفيذي في إدارة التراث العمراني ببلدية دبي، وأيمن محمود مدير إدارة ولاء العملاء والشركات الإستراتيجية بفندق جميرا بيتش، وروضة الشامسي مساعد مدير التسويق بفندق جميرا بيتش.

وأوضح أحمد محمود، أن إدارة التراث العمراني ببلدية دبي حريصة على المشاركة المجتمعية في الفعاليات المتنوعة التي تقوم بها المؤسسات المختلفة، وخاصة المؤسسات العاملة في المجال الخيري والإنساني، مشيرا إلى أن الإدارة تنظر إلى تجربة جمعية بيت الخير وأنشطتها الإنسانية خلال ربع قرن كجزء أصيل من الحياة الاجتماعية والثقافية المتطورة في إمارة دبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض