• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

دورة حول «عقود الصناعة المالية الإسلامية والتحكيم» فبراير المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - تنظم جمعية الإمارات للمحامين والقانونيين بالتعاون مع المركز الإسلامي الدولي للمصالحة والتحكيم بدبي، دورة بعنوان «عقود الصناعة المالية الإسلامية والتحكيم»، والتي تعقد على مدار أربعة أيام تبدأ من 20 فبراير المقبل من الساعة الخامسة إلى التاسعة مساء، بمقر مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية الشريك الاستراتيجي للجمعية في أبوظبي.

وتأتي الدورة تعزيزاً لمبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» لتطوير قطاع الاقتصاد الإسلامي في الدولة وترسيخ مكانة دبي كواجهة الدولة الاقتصادية وكعاصمة للاقتصاد الإسلامي. وبذلك تسعى جمعية الإمارات للمحامين والقانونيين من تنظيم هذه الدورة الى تعزيز دور هذه القطاعات في مبادرة “دبي عاصمة للاقتصاد الإسلامي” وتوحيد الرؤى واستكشاف مجالات العمل المستقبلية من أجل تطوير هذا القطاع. ويستهدف البرنامج التدريبي نخبة من القانونيين والمحامين في دولة الإمارات، متناولاً مجموعة من المواضيع المهمة التي تغطي عددا من المحاور للخطة الاستراتيجية، لتطوير قطاع الصناعة الإسلامي والتي تتمحور حول التحكيم في الصناعة المالية والإسلامية والجوانب الخاصة بعقد المرابحة والجوانب الخاصة بعقد المضاربة والجوانب الخاصة بعقد الإجارة المنتهية بالتمليك، اضافة إلى ذلك سيتم إلقاء الضوء على “معلمة زايد للقواعد الفقهية والأصولية”، التي تعتبر من أهم الإصدارات في العالم الإسلامي، وإنجازاً علمياً كبيراً حيث سيقدم شرح عن مضامينها لما تستحق التوقف عندها والاطلاع عليها للنهل من العلوم التي تتضمنها. تطرح هذه المحاور بهدف البدء في تكوين صيغة للتعاون البناء والشراكة الاستراتيجية مع مختلف القطاعات الحيوية في الدولة، ولتفعيل دورها ضمن المسارات الرئيسية لقطاع الاقتصاد الإسلامي والعمل على تذليل أي عقبات قد تواجه رجال القانون والمحاماة ضمن هذه القطاعات والعمل على تقديم منتج فكري وعلمي عال يساهم في نشر الوعي حول طبيعة الاقتصاد الإسلامي ويلفت نظر المحامين حول ماهية القطاع الاقتصاد الإسلامي الذي يعد من الأمور الأساسية المساهمة في تشكيل نخبة رواد الفكر القانوني القادرين بدورهم على نشر الوعي القانوني العام حول الصناعة الإسلامية.

جدير بالذكر أن المشارك في الدورة سوف ينال شهادة مصدقة من جمعية الإمارات للمحامين والقانونيين والمركز الإسلامي الدولي للمصالحة والتحكيم بدبي، إلى جانب ميزة التسجيل في المركز الإسلامي الدولي كمحكم أو خبير حسب الشروط المحددة لذلك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض