• الثلاثاء 04 جمادى الآخرة 1439هـ - 20 فبراير 2018م

نتيجة مخاوف من وفرة المعروض

أسعار خام «برنت» تنخفض عن 112 دولاراً للبرميل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 يناير 2013

لندن (رويترز) - تراجعت أسعار العقود الآجلة لمزيج برنت إلى ما دون 112 دولاراً للبرميل أمس، منهية موجة ارتفاع استمرت ثلاثة أيام في الوقت الذي طغت فيه المخاوف الاقتصادية والقلق من وفرة المعروض على المخاوف من الاضطرابات في شمال أفريقيا.

وتجاوز المعروض النفطي العالمي حجم الطلب في 2012 بأكمله، ما تسبب في تضخم المخزونات ووفر عامل دعم كبيراً لمواجهة أي اضطراب محتمل في الإمدادات. وبدأت منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» في خفض الإنتاج وضخ أقل كميات لها خلال أكثر من عام في ديسمبر في مسعى للحيلولة دون انخفاض الأسعار.

غير أن مستثمرين كثيرين يقولون إن هذا الإجراء ربما جاء متأخراً، ومن المرجح أن تنخفض أسعار النفط في الأسابيع القليلة المقبلة. وتراجعت العقود الأجلة لخام برنت 20 سنتاً إلى 111,69 دولار بحلول الساعة 09:20 بتوقيت جرينتش. وهبط سعر الخام الأميركي 40 سنتاً إلى 95,16 دولار للبرميل بعد ارتفاعه لأعلى مستوى له منذ أربعة أشهر الأسبوع الماضي. وكانت الأسواق الأميركية مغلقة أمس في عطلة رسمية.

وتجددت المخاوف بشأن الاقتصاد العالمي وتأثيره على الطلب بعد تراجع ثقة المستهلكين الأميركيين لأدنى مستوياتها في عام في يناير، وسط حالة من عدم التيقن إزاء أزمة الديون التي تواجهها البلاد. وتأكدت المخاوف بشأن الطلب بعد صدور تقرير لـ»أوبك» الأسبوع الماضي، أشار إلى أن إمدادات النفط ستفوق كثيراً معدل الطلب في النصف الأول من 2013 حتى بعد خفض السعودية للإنتاج أواخر العام الماضي. وخفضت أوبك توقعها للطلب على نفطها في 2013 بسبب زيادة الإمدادات من منتجين منافسين، ما يعني أن مخزونات كبيرة قد تتراكم إذا واصلت المنظمة الإنتاج بالمستوى الحالي.

وتوقعت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) في تقرير شهري الأسبوع الماضي، أن يبلغ متوسط الطلب على نفط المنظمة 29,65 مليون برميل يومياً، بانخفاض بمقدار 100 ألف برميل يومياً عن الرقم الذي توقعته الشهر الماضي. وهذا أقل من إنتاج أوبك في ديسمبر الذي بلغ 30,37 مليون برميل يومياً، وفقاً لتقديرات مصادر ثانوية.

وأشار تقرير أوبك إلى أن معروض النفط العالمي سيتجاوز الطلب بهامش مريح في الأشهر الستة الأولى من 2013، حتى بعد أن خفضت السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم إنتاجها في ديسمبر للحيلولة دون حدوث تخمة في السوق، وللدفاع عن الأسعار التي تجاوزت 100 دولار للبرميل بكثير.

وتوقع التقرير أن يبلغ متوسط الطلب على نفط أوبك 29,7 مليون برميل يومياً في النصف الأول من 2013، ما يعني تراكم مخزونات بواقع 1,3 مليون برميل يومياً تقريباً إذا واصلت «أوبك» ضخ النفط بمعدل ديسمبر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا