• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

غارات التحالف تدك المتمردين ومواجهات مع القبائل على تخوم صنعاء

«الحوثيون» يوغلون بمجازرهم وإعلان تعز محافظة منكوبة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 25 أغسطس 2015

عقيل الحلالي، بسام عبدالسلام، وكالات (صنعاء، عدن):

ارتكب متمردو جماعة الحوثي بدعم من قوات المخلوع صالح أمس مجزرة جديدة ضد المدنيين في تعز حيث اشتد القتال للسيطرة على المدينة. وقال سكان لـ«الاتحاد» إن المتمردين قصفوا بصواريخ الكاتيوشا كلا من حي ديلوكس وحي الكوثر في وسط المدينة الأكبر من حيث الكثافة السكانية مما أسفر عن مقتل 20 مدنيا على الأقل معظمهم من النساء والأطفال، إضافة إلى عشرات الجرحى.

وأعلنت الحكومة اليمنية الشرعية مساء أمس تعز محافظة منكوبة على إثر المجازر المروعة والوحشية التي يتعرض لها المدنيون بشكل شبه يومي على أيدي المتمردين. ووجهت نداء عاجلا للمجتمع الدولي وفي مقدمته مجلس الأمن للتدخل الفوري لإنقاذ المدنيين من حرب الإبادة، وتحمل مسؤولياته الأخلاقية والتدخل العاجل لوقف المجازر بحق المدنيين بعد أن أوغلت المليشيات الانقلابية في إجرامها بحقهم ضاربة بعرض الحائط كل القوانين والتشريعات الدولية التي تؤكد على حماية المدنيين أثناء الحروب.

وقال وزير حقوق الإنسان عزالدين الأصبحي «إن هذه الجرائم الممنهجة لا يمكن أن تسقط بالتقادم وهي ترقى إلى الجرائم ضد الإنسانية». موضحا أن الحكومة ستقدم رسالة إلى مجلس الأمن في نيويورك وكذلك إلى المفوض السامي لحقوق الإنسان بجنيف.

وفي أجواء عمتّها مشاعر الحزن والغضب، تم مساء أمس تشييع جثامين ضحايا القصف العشوائي في تعز وبينهم سبعة أشخاص من أسرة واحدة هم امرأة وبناتها الست. وقال عبدالعزيز محمد أحد السكان «الوضع مروع والقتال على العديد من الجبهات.. كل المستشفيات أغلقت باستثناء مستشفى واحد ومن ثم هناك نقص في الرعاية الطبية.. الصواريخ تستهدف الأحياء السكنية.. تعز دمرت».

واتهمت المقاومة الشعبية المدعومة من القوات الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي، المتمردين بارتكاب مجازر حرب ضد المدنيين في تعز التي تشكل البوابة الجنوبية للعاصمة صنعاء، ونشرت على حساب تابع لها في موقع «تويتر» معلومات عن الضابط المسؤول عن إطلاق صواريخ الكاتيوشا وقذائف الهاون على الأحياء السكنية في المدينة التي شهدت تواصل المواجهات المسلحة لاسيما في محيط القصر الرئاسي ومقر قيادة اللواء 35 مدرع، حيث أشارت المصادر إلى مقتل 42 متمرداً وإصابة 51 آخرين إضافة إلى مقتل 6 من المقاومة وإصابة 16 آخرين. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا