• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تخصيص الدورة الأولى من الاحتفالات للمرأة العاملة بالقوات المسلحة

«يوم المرأة الإماراتية» يسلط الضوء على بطولاتها وتضحياتها في المجال العسكري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 25 أغسطس 2015

أبوظبي (وام)

تحتفل الدولة في 28 أغسطس الجاري بـ «يوم المرأة الإماراتية» في دورته الأولى، تقديراً لسعيها الجاد نحو التقدم والتطور، ولكونها الشريك الفعال والحقيقي في التنمية، ولمساهمتها الفاعلة في عملية التنمية السياسية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية.

وكانت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، قد أعلنت تخصيص يوم للاحتفال بالمرأة الإماراتية من كل عام في في الثامن والعشرين من أغسطس، وذلك في ذكرى تأسيس الاتحاد النسائي العام في هذا اليوم من عام 1975، وسيخصص هذا العام للاحتفاء بالمرأة الإماراتية المنضوية في صفوف القوات المسلحة، تقديراً وتثميناً لدورها البطولي وتضحياتها وعطاءاتها النبيلة والشجاعة في هذا الميدان.

ويعد تخصيص الدورة الأولى من احتفالات يوم المرأة الإماراتية للمرأة العاملة في القوات المسلحة، دليلاً على قوة وشجاعة وبسالة المرأة الإماراتية التي تقف جنباً إلى جنب مع أخيها الرجل بكل شجاعة وقوة للدفاع عن أرض الإمارات، وتعد مشاركة المرأة في مجال القوات المسلحة مصدر فخر واعتزاز لكل مواطنة.

وبفضل الدعم اللامحدود للقيادة الرشيدة، تمكنت المرأة الإماراتية من احتلال مواقع لا تقتصر فقط على الرجال، إضافة إلى نيلها الحظ الأوفر في التعليم الجامعي وما بعد الجامعي، وسجلت نتائج باهرة في حقل التعليم الجامعي والأكاديمي والثقافي، كما حققت نتائج باهرة في الحقل الطبي والتعليمي والمهني والإعلامي، واحتلت مواقع مرموقة في المجالات العلمية والعملية والمهنية بالدولة، كما شغلت مناصب قيادية عديدة منها وزيرة ووكيلة وزارة ومديرة وطبيبة ومحامية ومهندسة وسيدة أعمال وشرطية، وغير ذلك من المناصب القيادية الرفيعة بالدولة، وهذا يؤكد نجاح وقوة عزيمة المرأة الإماراتية ودورها الريادي في تعزيز ودعم مسيرة التنمية الحضارية بالدولة. وتحتفل المرأة الإماراتية بهذا اليوم وقد حققت خلال السنوات القليلة الماضية إنجازات كبيرة، وتمكنت من التجاوب الفاعل مع حركة الحياة ومتغيراتها على أرض الوطن، وذلك بفضل دعم وتشجيع المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك.

وتعزز دور المرأة الإماراتية خلال الربع الأخير من القرن الماضي، واكتسب أبعاداً جديدة مع تطور دولة الإمارات، حيث حظيت المرأة الإماراتية بكل التشجيع والتأييد من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات. وقال سموه «لا شيء يسعدني أكثر من رؤية المرأة الإماراتية تأخذ دورها في المجتمع، وتحقق المكان اللائق بها، يجب ألا يقف شيء في وجه مسيرة تقدمها، للنساء الحق مثل الرجال في أن يتبوأن أعلى المراكز بما يتناسب مع قدراتهن ومؤهلاتهن». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض