• الثلاثاء 26 شعبان 1438هـ - 23 مايو 2017م
  08:19     الشرطة البريطانية : 19 قتيلا و50 جريحا في حادث مانشستر "الإرهابي"         08:20     ماي: السلطات تعمل على كشف تفاصيل تفجير مانشستر "المروع"         08:21     شرطة بريطانيا: التفجير المحكوم في مانشستر كان وقائيا         08:22     إدارة مانشستر أرينا: الانفجار وقع خارج قاعة الحفل لدى مغادرة الحضور         08:22     مسؤولان أمريكيان: الاشتباه في أن انتحاريا نفذ تفجير مانشستر         08:23     الشرطة البريطانية تنفذ تفجيرا محكوما قرب مانشستر أرينا         08:25     وزارة الدفاع الأمريكية: مقتل 7 من تنظيم القاعدة الإرهابي في اليمن         09:06     ماي وكوربن يعلقان حملتيهما الانتخابيتين بعد اعتداء مانشستر        09:07     ارتفاع حصيلة قتلى المظاهرات في فنزويلا إلى 50 شخصا     

عبيد الكتبي: خليفة وهب حياته في خدمة وطنه وشعبه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يناير 2014

أحمد عبد العزيز (أبوظبي) - أعرب اللواء الركن الدكتور عبيد الكتبي، نائب القائد العام لشرطة أبوظبي، عن سعادته بنجاح العملية الجراحية التي أجريت لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، واستقرار حالته الصحية إثر الوعكة الصحية التي تعرض لها يوم الجمعة الماضية. وأشار إلى أن أبناء الإمارات، صغاراً وكباراً، يبتهلون لله عز وجل بأن يحفظ سموه، ويديم عليه الصحة والعافية ليواصل مسيرة العطاء المباركة في خدمة الوطن، والتي حققت التقدم والازدهار في مختلف المجالات وجعلته في المراتب الأولى على مستوى العالم.

وأضاف أن سموه الذي نهل من مدرسة حكيم العرب مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة، المغفور له «بإذن الله» الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» سخّر حياته في خدمة وطنه وشعبه، وتحقيق كل ما يرضي المواطنين ويحقق السعادة لهم حتى أصبح شعب الإمارات من أكثر شعوب العالم سعادة. وقال: إن سموه يحرص على تحقيق الاستقرار للمجتمع من مواطنين ومقيمين ويعتز الجميع بقيادته الحكيمة، ويعملون يداً بيد في التنمية وتقدم الدولة.

ويواصل اللواء الركن الكتبي حديثه قائلاً: «عطاء صاحب السمو رئيس الدولة «حفظه الله» لم يقتصر على الإمارات وشعبه، وإنما أياديه البيضاء امتدت إلى أصقاع العالم، وتقديم العون والمساعدة للمحتاجين، كما أنه يدعم دائماً قضايا أمته العربية والإسلامية العادلة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا