• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

البحث عن حماس «الأصلية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 25 أغسطس 2015

دأبت حركة حماس على أن تقول الشيء وتنفذ نقيضه، مثلها مثل إسرائيل التي تسوق لنفسها عالمياً بأنها تكافح الإرهاب بينما هي أحد رعاته في المنطقة، والتصريحات الأخيرة لخالد مشعل، رئيس المكتب السياسي للحركة حول العلاقات مع مصر فوجئنا بالحرص الكبير على أن تكون تلك العلاقات جيدة وأنها الشقيقة الكبرى إلى غير ذلك من عبارات الغزل السياسي الذي لم يعد أحد يصدقه.

يأتي هذا التصريح في الوقت الذي تعلن فيه كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحماس، أن تحركات الجيش المصري وانتصاراته على الإرهابيين في سيناء لن تمر مرور الكرام، وأنهم سيلتزمون الصمت وأفعالهم ستشهد على ذلك!

نتذكر منذ أسابيع الحادث الإرهابي الذي استهدف مسجداً في منطقة أبها بالسعودية، وأسفر عن سقوط 15 قتيلاً، فأعلنت حماس عن إدانتها للحادث الإرهابي، لكن متى استنكرت حماس – السياسية أو العسكرية- حادثاً إرهابياً واحداً موجهاً إلى صدور الجيش المصري في سيناء؟

فكرة حماس السياسية والعسكرية تجعلنا نتسائل أيهما حماس الأصلية؟ هل التي يمثلها مشعل الذي يتغنى بحب مصر أم هي كتائب القسام التي لا تخفي دعمها للإرهاب؟ أين هي حماس الأصلية؟ هل تقف فعلا في خندق المقاومة ضد الاحتلال الإسرائيلي؟ أم هي التي تنسق مع تل أبيب وتتفاوض في السر؟

يوسف أشرف - أبوظبي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا