• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

تدخل في صناعة الحواسيب والهواتف والطائرات والمركبات والإنترنت وأنظمة الأمن والمطارات

«أشباه الموصلات» تشكل عصب الحياة للأجهزة والتقنيات الحديثة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 يناير 2013

أبوظبي (الاتحاد) - تدخل استخدامات «أشباه الموصلات» في جميع الأجهزة والتقنيات الحديثة، حيث تعتبر أساس الحياة المعاصرة وتشكل جزءًا رئيسياً من صناعة الحواسيب، والهواتف النقالة، والمركبات والطائرات، وصولاً لتقنيات مثل الإنترنت، والصيرفة الإلكترونية، وأنظمة الأمن، والمطارات وغيرها.

وقال سامي عيسى المدير التنفيذي لوحدة تنمية قطاع التكنولوجيا المتطورة في «آتيك»، إن صناعة أشباه الموصلات أصبحت اليوم تشكل نحو 16% من الاقتصاد العالمي، حيث إنه دون تواجد هذه التقنية التي تشكل عصب الحياة الحديثة، فيمكن لكل ما يحيط بنا من أجهزة إلكترونية وتكنولوجيا أن يتوقف».

وأوضح « يمكن وصف «أشباه الموصلات» بمفتاح شبيه في وظيفته بمفتاح الضوء الكهربائي، يمكننا فتحه وغلقه وفق احتياجاتنا، ويمكن لرقاقة إلكترونية واحدة أن تستوعب حوالي مليارين من هذه المفاتيح المتناهية في الصغر والتي تكون قادرة على الفتح والغلق مليارات المرات في الثانية الواحدة لتأدية عدد من الوظائف المحددة».

وأضاف «اليوم بات بإمكاننا صناعة رقائق إلكترونية لأشباه الموصلات بحجم شبه موصل قد يصل لحجم بضع خلايا من حمض الإنسان النووي، ويواصل العلم كل يوم العمل لابتكار أحجام أصغر وأصغر».

«أتيك»

وفيما يتعلق بضخ شركة «أتيك» المملوكة لمبادلة للتنمية، لاستثمارات في هذا القطاع، أكد أن «آتيك» تأسست بهدف تطوير أفضل الاستثمارات في قطاع التقنيات الحديثة والتكنولوجيا، فكان توجُهنا بالاستثمار في قطاع «أشباه الموصلات» الذي بات اليوم من أكثر القطاعات حيوية وأهمية في الصناعات الإلكترونية الحديثة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا