• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

حمدان بن راشد يشيد بالشراكات المتميزة بين الإمارات و «اليونسكو»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يناير 2014

دبي (الاتحاد) ـ أشاد سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي بالشراكات المتميزة بين دولة الإمارات العربية المتحدة ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونيسكو” والتي تحققت بفضل الاهتمام والرعاية التي يوليها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وأصحاب السمو حكام الإمارات للتعليم باعتباره ركيزة التنمية والاستقرار والسلام والرفاه.

جاء ذلك خلال استقبال سموه آدم أودبره ممثل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة ولجنة تحكيم جائزة حمدان بن راشد “اليونيسكو” لمكافأة الممارسات المتميزة لتحسين أداء المعلمين مساء أمس في قصر سموه بزعبيل بحضور معالي حميد محمد القطامي وزير التربية والتعليم رئيس مجلس أمناء الجائزة وأعضاء المجلس.

وأكد سمو نائب حاكم دبي أن هذه العلاقة القائمة على خدمة الأهداف الأممية كانت منطلقاً لتأسيس تعاون ثنائي مشترك يستهدف دعم التعليم، فانبثقت المبادرة بإطلاق جائزة حمدان اليونيسكو لمكافأة الممارسات والجهود المتميزة لتحسين أداء المعلمين والتي حضت بالدعم والمساندة، مما دفع بها إلى التمكين وتحقيق أهدافها في تحفيز المعلم وظهور ممارسات متميزة أثْرت البيئات التعليمية المتنوعة في مناطق مختلفة وصعبة على مستوى قارات العالم. وعبّر سمو نائب حاكم دبي عن ارتياحه للسمعة الدولية التي حققتها الجائزة على مدى 3 دورات وانتشارها على مستوى قارات العالم ووصولها إلى المكانة اللائقة.

ونوّه سموه إلى أن عدد المؤسسات المشاركة والتي وصلت إلى 165، وتنوع انتماءاتها القارية إضافة إلى المستوى المتطور للممارسات الفائزة، كل ذلك يمنحنا شعوراً بالإعجاب والرضا تجاه مستوى الاهتمام بالقيمة التطبيقية للجائزة وأهميتها لدى المستهدفين من واقع إيمانهم في أهدافها وثقتهم في عملها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض