• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

تعول على «الصخري»

روسيا تسعى للمحافظة على صدارة إنتاج النفط

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 فبراير 2018

ترجمة: حسونة الطيب

تحتاج روسيا وفي ظل التراجع الذي تعاني منه العديد من حقول النفط، لموارد جديدة بحلول منتصف عشرينيات الألفية الثانية، إذا رغبت في المحافظة على شركات الإنتاج مثل، «جازبروم نفت»، لمساعدتها في تحقيق سعيها لمحاكاة طفرة النفط الصخري الأميركية مستعينة بحقل «ريد لينين» النفطي.

وربما يعتمد مستقبل قطاع النفط الروسي، على مكونات بازينوف الصخرية الضخمة في حوض غربي سيبيريا، الأكبر من نوعها في العالم.

وتمكنت روسيا، من احتلال المرتبة الأولى كأكبر منتج للنفط في العالم دون مساعدة النفط الصخري، الذي يتطلب أحياناً الكثير من الجهد والمال لاستخراجه.

وحتى الآن، أثبت الأميركيون نجاحهم في استخراج النفط الصخري، لكن يتخذ الكرملين خطوات لتسخير الإمكانات الروسية.

ولتحقيق ذلك، تقدم الحكومة إعفاءات ضريبية لإنتاج النفط الصخري وتشجيع التعاون بين الشركات واللاعبين الآخرين مثل المعاهد البحثية، على أمل أن تساعد عمليات التفتيت في إنعاش قطاع النفط الروسي الذي يعاني من التراجع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا