• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

مواكبة للتطور وتوفير خدمات للمستهلكين

التعاونيات الاستهلاكية تدشن منصات للتسوق الإلكتروني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 يناير 2018

بسام عبد السميع (أبوظبي)

بدأت التعاونيات الاستهلاكية بتدشين مواقعها الإلكترونية للتسوق، لتكون منصات تسوق إلكترونية، لمواكبة التطور في عمليات التسوق من جانب المستهلكين، بحسب ماجد رحمة الشامسي، رئيس مجلس إدارة الاتحاد التعاوني الاستهلاكي، الذي أكد أن الفترة القليلة المقبلة ستشهد توفير عدد من منصات البيع الإلكتروني للتعاونيات الاستهلاكية.

وتعتبر تعاونية الاتحاد من أوائل التعاونيات الاستهلاكية التي دشنت موقعاً للتجارة الإلكترونية، إلى جانب توقيعها العديد من الاتفاقيات مع التطبيقات والمواقع الإلكترونية الأخرى الشهيرة توفر من خلالها المنتجات الغذائية وغير الغذائية، لحرصها على مواكبة التطور.

وأضاف الشامسي في حوار مع «الاتحاد»، هناك عدد من المشاريع الجاري تنفيذها والمستقبلية، لتدشين منصات تسوق إلكترونية، حيث تحرص التعاونيات على مواكبة التطور، وستشهد الفترة القليلة المقبلة تدشين عدد من منصات البيع الإلكتروني لتعاونيات استهلاكية.

وحول تأثير التسوق الإلكتروني على الفروع التقليدية للتعاونيات، قال الشامسي:«لا يمكن للتعاونيات الاستهلاكية الاستغناء عن الفروع أو المراكز التجارية لكون هنالك نوعان من الزوار، الأول هو المستهلك التقليدي والذي يفضل الذهاب إلى الفرع أو المنفذ التجاري والتسوق وشراء حاجياته، فيما يختص النوع الثاني بالمستهلك الإلكتروني والذي يفضل التسوق عبر المواقع الإلكترونية أو التطبيقات». وتابع: «أن المتسوق التقليدي يكون إلكترونياً في تبضعه لمنتجات وأوقات ومواسم معينة والعكس صحيح تماماً»، مشيراً إلى أن التعاونيات تهدف أولاً وأخيراً لإسعاد المستهلك، ولذلك سيستمر العمل بالتوسع في الفروع التقليدية مع إطلاق المنصات الإلكترونية لتوفير أفضل الخدمات والمنتجات للمستهلكين في الإمارات.

ويتوفر لدى التعاونيات فريق متكامل يعمل على مشروع التسويق عبر الإنترنت وسيشمل التسوق عبر الإنترنت كافة المعروضات في التعاونيات من سلع غذائية واستهلاكية، مع تقديم طرق مبتكرة للمستهلك في مجال التسوق عبر الإنترنت. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا