• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

عبور 5 آلاف لاجئ عالق إلى مقدونيا مروراً لصربيا بعد تخفيف القيود الأمنية

إيطاليا: إنقاذ 4400 مهاجر من المتوسط في 24 ساعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 24 أغسطس 2015

عواصم (وكالات)

نجح خفر السواحل الإيطالي منذ ليل السبت، في إنقاذ نحو 4400 مهاجر في المتوسط بعد نداءات استغاثة من 22 مركباً مكتظاً، في ما يعتبر أكبر عدد من عمليات الانقاذ بلا ضحايا خلال الساعات الـ24 الماضية، على مدى السنوات الأخيرة.

وانتشلت السفينتان سيجالا فولجوزي وفيجا على التوالي، 507 أشخاص و432 شخصاً من مركبين خشبيين كانا معرضين للغرق قبالة سواحل ليبيا. وأكد خفر السواحل الإيطالي أن سفن الدورية التابعة لهم نقلت نحو ألف شخص من سفن صيد السمك والزوارق المطاطية التي أبحرت من ليبيا ليل الجمعة السبت.

ونقل ألف مهاجر آخرين على الأقل على سفن أخرى إلى مرافئ إيطالية حيث أثار تزايد عددهم انتقادات حادة لرئيس حكومة يسار الوسط ماتيو رينزي بسبب طريقته في معالجة أزمة المهاجرين غير الشرعيين.

في الأثناء، عبر أكثر من 5 آلاف مهاجر بينهم سوريون وعراقيون وأفغان، من اليونان إلى مقدونيا بلا عوائق أمس، بعد أن تراجعت قوات الأمن عن محاولتها وقف تدفقهم إلى غرب أوروبا عن طريق البلقان بعد أيام من الفوضى والمواجهات. ولازالت قوات الأمن منتشرة لكنها لم تبذل جهداً يذكر لإبطاء مرور المهاجرين الذين يتدفقون بمعدل ألفي شخص يومياً في طريقهم إلى صربيا ومنها إلى المجر ثم منطقة «شنجن» الأوروبية والتي لا يحتاج التحرك بين دولها إلى تأشيرات.

وفيما تجددت أعمال الشغب لليلة ثانية على التوالي أمام مأوى للاجئين في منطقة هايدناو قرب مدينة دريسدن شرق ألمانيا، وقعت صدامات جديدة بين شرطيين وناشطين في اليمين الألماني المتطرف يحتجون على فتح مركز للاجئين في المدينة، أسفرت عن إصابات.

ودان وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير أعمال الشغب التي فجرها يمينيون متطرفون أمام مأوى لاجئين، قائلاً أمس، إن «جميع طالبي اللجوء سواء كانوا سيبقون في ألمانيا أم لا، لديهم الحق في الحصول على إقامة واستقبال لائقين وكذلك في إجراء عادل». و حذر حزب «الخضر» من «إرهاب يميني» جديد عقب أعمال الشغب المناهضة لاستقبال لاجئين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا