• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

المعارضة الأوكرانية تقرر مواصلة المفاوضات

صدامات كييف مستمرة ومصير الحكومة معلق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يناير 2014

كييف (وكالات) ـ أصبح مصير الحكومة الأوكرانية معلقا رغم قرار المعارضة أمس إجراء المزيد من المفاوضات مع الحكومة، فيما اندلعت مصادمات بين الشرطة والمحتجين في وسط كييف على خلفية قرار قادة المعارضة، مواصلة حركتهم الاحتجاجية على الرغم من التنازلات غير المسبوقة التي قدمها الرئيس فيكتور يانوكوفيتش من اجل محاولة تسوية الأزمة.

ونقلت وكالة أنباء «إنترفاكس» الروسية عن أرسيني جازينيوك، أحد زعماء المعارضة ووزير الخارجية السابق، قوله «نحن لا نرفض المقترح ولكننا لا نقبله أيضا».

وتأتي تصريحات جازينيوك وسط جولة جديدة من العنف في أوكرانيا. حيث حاول المتظاهرون اقتحام مركز المؤتمرات بالقرب من ميدان الاستقلال. واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت، وفقا لصحيفة «كييف بوست». واندلعت النيران في متحف لينين السابق.

وقال جازينيوك في وقت سابق إن المعارضة مستعدة لتولي الحكومة - ولكن فقط بهدف قيادة البلاد إلى الاتحاد الأوروبي.وتابع «إلا أننا لا نصدق كلمة واحدة لمن هم في السلطة».

وأكدت قيادات المعارضة انها ستواصل التعبئة حتى تلبية كل مطالبهم وعلى رأسها الدعوة إلى انتخابات رئاسية اعتبارا من هذه السنة وليس السنة المقبلة كما هو مقرر.

وقال المعارض القومي اوليغ تيانيبوك أمام عشرات الآلاف من الأشخاص الذين تجمعوا في ساحة الاستقلال أن «النضال مستمر». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا