• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

حصة المحافظات النفطية تعرقل إقرار موازنة العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يناير 2014

بغداد (الاتحاد) - أثارت حصة المحافظات النفطية من موازنة العام الجاري التي ينتظر أن يعتمدها مجلس النواب العراقي (البرلمان) بعد تمريرها من مجلس الوزراء، جدلا برلمانيا، حيث هددت كتلة الأحرار الممثلة للتيار الصدري في البرلمان برفض التصويت عليها دون تخصيص مبلغ 5 دولارات من كل برميل نفط للمحافظات المنتجة، بعد أن طالبت سبع محافظات منتجة للنفط البرلمان بإعادة الموازنة العامة إلى الحكومة.

وقال رئيس كتلة الأحرار النائب بهاء الأعرجي «إن قانون المحافظات غير المرتبطة بإقليم نص صراحة على صرف 5 دولارات عن كل برميل للمحافظات المنتجة للنفط». وبين أنه بحجة العجز الكبير، قلص مجلس الوزراء هذه النسبة إلى دولار واحد، مخالفا بذلك قانون مجالس المحافظات غير المرتبطة بإقليم. وأضاف أن «هذه الأموال يجب أن تخصص في الموازنة وهذا يعني ضرورة إقرارها». ودعت محافظة ذي قار أمس نواب المحافظات النفطية إلى نقض الموازنة وإعادتها إلى مجلس الوزراء. وكان محافظ البصرة ماجد النصراوي أعلن مطالبة سبع محافظات منتجة للنفط للبرلمان بإعادة الموازنة العامة إلى الحكومة، ملوحا بمقاضاة وزارة المالية لتخفيضها عائدات البترو-دولار.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا