• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

خصصت 735 مليون يورو في حربها على الإرهاب

فرنسا تعزز الأجهزة الأمنية وتضع المئات تحت المراقبة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 يناير 2015

باريس (أ ف ب)

عرض رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس أمس سلسلة تدابير لمكافحة الإرهاب تقدر كلفتها بـ 735 مليون يورو على مدى ثلاث سنوات بعد الاعتداءات الإرهابية في باريس، مؤكدا أن أجهزة الأمن ستراقب ثلاثة آلاف شخص بشكل خاص.

وقال فالس في مؤتمر صحفي: «اليوم يجب مراقبة حوالى 1300 شخص من فرنسيين أو أجانب مقيمين في فرنسا لضلوعهم في الشبكات الإرهابية في سوريا والعراق. بزيادة 130% في خلال عام».

وتابع فالس «إلى ذلك يضاف 400 إلى 500 شخص معنيين بالشبكات الأقدم أو بدول أخرى، وكذلك أبرز المحركين الناشطين في المجال الالكتروني «الجهادي الفرنكفوني». إنهم حوالى ثلاثة آلاف شخص في الإجمال تحت المراقبة» قائلا :«لمكافحة الإرهاب ستوفر 2680 وظيفة إضافية خلال السنوات الثلاث المقبلة، منها 1400 في وزارة الداخلية و950 في وزارة العدل و250 في الدفاع، كما أوضح رئيس الحكومة».

وأشار إلى أن هذه الإجراءات الجديدة ستكلف 425 مليون يورو على مدى ثلاث سنوات في إطار اعتمادات للتجهيزات وسيرورة العمل. وسيصل المبلغ إلى 735 مليون يورو مع إضافة مصاريف الموظفين، كما أوضحت رئاسة الحكومة.

وأوضح فالس أن هذه النفقات «ستعوض من خلال التوفير.. في مجمل الانفاق العام، سنة بعد سنة»، فيما تقع فرنسا تحت مجهر بروكسل لانحرافات متكررة متعلقة بالميزانية. وأعلن مانويل فالس أيضا أن «60 مرشدا مسلما إضافيا» سيوظفون للسجون، إضافة إلى 182 مرشدا حاليا. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا