• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

صينيون وجنود فرنسيون سابقون في صفوف «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 يناير 2015

عواصم (وكالات)

أعلن وزير الداخلية الماليزي أحمد زاهد حميدي أمس أن أكثر من 300 صيني غادروا الأراضي الماليزية إلى سوريا والعراق للانضمام إلى «داعش». في وقت ذكرت مصادر فرنسية بينها إذاعة «آر اف آي» وصحيفة لوبينيون» أن نحو 10 عسكريين فرنسيين سابقين كان بعضهم ينتمي إلى القوات الخاصة والفرقة الأجنبية، انضموا إلى «داعش» في البلدين، أحدهم يتولى قيادة مجموعة من نحو عشرة فرنسيين، قام بتدريبهم للقتال في منطقة دير الزور شمال شرق سوريا، وآخر خدم في فرقة المظليين في سلاح مشاة البحرية في بايون، وهي من فرق النخبة في الجيش الفرنسي ملحقة بقيادة العمليات الخاصة، وتابع فيها تدريب كومندوس على تقنيات قتالية وإطلاق نار ونجاة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا