• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

مهمة مزدوجة لـ «العميد» أمام «زعيم» الدوري السعودي

الهلال والاتحاد.. مواجهة تحديد هوية اللقب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 27 فبراير 2016

مراد المصري (دبي)

يدخل دوري عبد اللطيف جميل للمحترفين «الدوري السعودي لكرة القدم» منعطفاً مهماً الليلة لتحديد معالم المنافسة على اللقب، حينما يستضيف الهلال منافسه التقليدي الاتحاد في قمة الجولة 18، في مواجهة ذات أبعاد ثلاثية، حيث يسعى «الزعيم» لمواصلة انفراده بصدارة الترتيب وإبعاد أحد المنافسين المباشرين له، فيما ستكون «جدة» بانتظار سعادة مزدوجة، حيث يعني فوز «العميد» عودته للمنافسة بشكل جدي على اللقب، مع منح جاره الأهلي هدية لانتزاع الصدارة عبر عرقلة المتصدر الحالي.

وتتميز مواجهات الهلال والاتحاد بالأهداف الغزيرة، التي تجعل من المباراة مواجهة مرتقبة تستمتع بها الجماهير سنوياً، والدليل سجل المباريات الماضية بينهما في مختلف المنافسات، حيث شهدت مباراة الذهاب تفوق الاتحاد بنتيجة 4-3، فيما نجح الهلال بالفوز في نصف نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين بنتيجة 4-1 في مايو الماضي، بينما تفوق «الزعيم» في المباراة التي جمعتهما مطلع العام الماضي في إياب الدوري بنتيجة 3-صفر ، وهي من المؤشرات أن الأهداف ستكون حاضرة بقوة بينهما الليلة في مواجهة نارية.

ويتشابه الفريقان في ظروف ضغط المباريات، حيث عاد كلاهما من أوزبكستان بنقطة واحدة، بعد تعادل الهلال مع باختاكور بهدفين لكل فريق، وتعادل الاتحاد مع لوكوموتيف بهدف لكل مباراة، وجاءت المجريات بطريقة متشابهة بعد تلقيهما هدف التعادل في الدقائق القاتلة، في بداية متوسطة لهما في المنافسات القارية.

وسيكون الهلال أمام اختبار صعب لتعويض فترة التراجع منذ بداية الشهر الجاري، حيث نزف 4 نقاط، بعد تعادله مع الفتح، وتعرضه للخسارة في المباراة الماضية أمام التعاون، لكنه يدخل المباراة منتشياً بالتتويج بلقب كأس ولي العهد للمرة 12 في تاريخه، بعدما تفوق على الأهلي مطارده المباشرة في الدوري، وهو الانتصار الذي يعول عليه المدرب دونيس كثيراً من أجل مواصلة الزحف نحو اللقب الغائب عن الخزائن على مدار المواسم الأربعة الماضية، حيث يعود التتويج الأخير للهلال إلى موسم 2010-2011.

ويعاني خالد شراحيلي حارس مرمى الهلال من الضغوط الأكبر في المباراة، بعدما تعرض لانتقادات جماهيرية كبيرة وحملته وسائل الإعلام السعودية مسؤولية إهدار الفوز في البطولة الآسيوية نظراً للأخطاء التي ارتكبها.

من جانبه، نجح الاتحاد بالوصول إلى مرحلة التوازن بعد فترة صعبة بداية الموسم الحالي، حيث حقق 5 انتصارات متتالية، منها الفوز برباعية على التعاون وسداسية على الرائد، قبل أن يهدر فرصة ذهبية لتضيق الخناق على الهلال، حينما اكتفى بالتعادل مع القادسية بهدف لكل فريق، في مباراة أثارت جدلاً كبيراً في الأوساط الكروية السعودية بعدما تأخر حكم اللقاء بطرد نايف هزازي لاعب القادسية على الرغم من منحه بطاقتين صفراوين.

وتعتزم إدارة الاتحاد تصعيد القضية مع الاتحاد السعودي لكرة القدم بخصوص مطالبتها بإعادة مباراته أمام القادسية، وأكد إبراهيم البلوي، رئيس النادي، أن الأمر لن يتوقف عند رفض الاحتجاج، وأنه سيكون هناك استئناف للقضية عبر المحامي ماجد قاروب لاستعادة حقوق النادي وحظوظ فريقه الكروي في بطولة الدوري، وثم اللجوء إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» في حال تم رفض الاستئناف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا