• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

نــور صبــري يكتب

العراق استعاد وجهه القوي بالبدلاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 ديسمبر 2017

الكويت (الاتحاد)

قدم المنتخب العراقي شوطاً للنسيان، بينما عاد لمستواه وأظهر وجهه الحقيقي، خلال الشوط الثاني، لتكون المباراة في مجملها بالنسبة لأسود الرافدين مقبولة، في ظل خوضه مباراة قوية قبل أيام قليلة، حقق خلالها الفوز على المنافس، وبالتالي دخل لقاء أمس أمام اليمن، بنوع من الثقة الزائدة، لكونه قادر على التسجيل في أي وقت، ما صعب الشوط الأول تماماً الذي كان بمثابة شوط للنسيان.

خلال هذا الشوط، سيطرت حالة من الرعونة، وعدم التمركز الجيد في الهجوم والوسط، بالإضافة إلى حالة التراخي في الأداء بشكل عام، وهي أمور من شأنها أن تعيد اهتزاز الثقة مرة أخرى، لدى الجماهير في مستوى المنتخب ولاعبيه، لذلك أنصح اللاعبين بعدم الاستهتار بأي منافس، كما أن المنتخب اليمني كان من الوارد أن يسجل أو يتمسك بالدفاع المنظم ويخرج من المباراة بنقطة، تضع المنتخب تحت ضغوط هائلة قبل اللقاء المرتقب أمام الإمارات في قبل النهائي.

من المؤكد أن الجهاز الفني نجح في تهيئة لاعبيه بين الشوطين، خاصة أن حالة التراخي غير المبررة، كان مبعثها الثقة الزائدة التي يرفضها أي مدرب، لذا اختلف الحال في الشوط الثاني تماماً، كما صنع البدلاء الفارق، لاسيما علي حصني الذي يعتبر ورقة رابحة للغاية في صفوف المنتخب، فضلاً عن مهدي كامل أحد مكامن الخطورة ومنبعها، خلال الشوط الثاني، وأعتقد أنهما رجال المباراة، والسبب الرئيس في الفوز الكبير على اليمن، واستعادة الثقة الفنية والأداء الجيد، بعد شوط أول سيء للغاية.

وظهر جلياً على أداء المنتخب العراقي بعض السلبيات، لاسيما في الشوط الأول، يجب أن يعمل الجهاز الفني على علاجها بالشكل المناسب، حيث وقع المنتخب في أخطاء غير مبررة على المستوى الفردي، ولم يكن هناك تعاون بين خطي الوسط والهجوم، وهي هفوات عانى منها الفريق سابقاً، ويجب ألا يقع فيها مجدداً إنْ أراد العبور إلى النهائي، وعلي اللاعبين أن يعتبروا الشوط الأول أمام اليمن بمثابة درس يجب ألا يتكرر.

الآن باتت الكرة في أقدام اللاعبين، وهم قدموا مستوى مقبولاً في الدور الأول، وحققوا المطلوب بالصعود للدور قبل النهائي، وعليهم إسعاد جماهيرهم والحصول على الثقة بالسعي للتأهل نحو النهائي والمنافسة على اللقب، خاصة أن المباراة المقبلة لن تكون سهلة، فهي أمام أحد أقوى منتخبات البطولة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا