• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

هادي: لن تحكمنا إيران مهما كلف الأمر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 فبراير 2017

عدن (الاتحاد، وكالات)

قال الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي أمس إن دماء الشهداء لن تذهب هدرا، مشددا على أن إيران لن تحكم اليمن مهما كلف ذلك، ورافضا تسليم البلاد للانقلابيين.

وأوضح هادي أن «مشروعي الذي قدمت فيه دماء أغلى وأحب الناس إلى قلبي من أسرتي ودماء خيرة الرجال والشباب في كل بقاع يمننا الغالي، هو اليمن الاتحادي الجديد، يمن العدالة والمساواة والمواطنة، يمن لا ظالم ولا مظلوم فيه». وأضاف الرئيس اليمن، في كلمته التي ألقاها في المهرجان الجماهيري الذي نظمه أبناء محافظة سقطرى بمناسبة زيارته للمحافظة: «لن نخذلكم ولن نسلم البلاد للانقلابيين، وسنبني اليمن الاتحادي الجديد، ونرفع علمنا الغالي فوق جبال مران، وعلى كل شبر من أرضنا الطاهرة ولن تحكمنا إيران وأدواتها مهما كلفنا ذلك».

وقال:«أتوجه بالشكر والعرفان لأشقائنا الكرام في المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، وباقي دول مجلس التعاون والمؤسسات والهيئات الخيرية كالهلال الأحمر الإماراتي ومركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، ومؤسسة خليفة الإنسانية، والصندوق العربي الكويتي على كل ما يقدموه لسقطرى وأبنائها من دعم ومساندة في مختلف المجالات».

وتفقد هادي عددا من مديريات محافظة أرخبيل سقطرى، واطلع على مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين. وزار منطقة «استيرو» وتفقد العمل في مشروع الشيخ زايد (1) والذي يشمل بناء 220 وحدة سكنية بمرافقها الصحية والتعليمية والخدمية الأخرى، للمتضررين من إعصاري «ميغ» و«تشابالا» اللذين ضربا الجزيرة في العام 2015. كما اطلع على مستوى الإنجاز في المشروع، حيث تم استكمال بناء 120 وحدة سكنية، ووجه بسرعة إنجاز ما تبقى من المشروع.واستمع رئيس الجمهورية من مهندسي المشروع إلى شرح مفصل عن مرافق المشروع، والتي تضم مدارس ومراكز صحية، وملحقات خدمية..مثمناً جهود الأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة، قيادة وحكومة وشعبا، على ما يقدمونه من دعم سخي في مساعدة الشعب اليمني خلال هذه الظروف الصعبة التي يعيشها. وعبر عن شكره للجهود كافة التي يقدمها الأشقاء في مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والي ساهمت في التخفيف من معاناة اليمنيين جراء الانقلاب الذي قادته مليشيا الحوثي وصالح.