• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

لقبوله تحدي اللعب في البطولة

ابن غليطة: زاكيروني مدرب شجاع

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 ديسمبر 2017

الكويت (الاتحاد)

أكد مروان بن غليطة رئيس اتحاد كرة القدم، أن الهدف من مشاركة المنتخب في «خليجي 23»، الاحتفال بعودة الكرة الكويتية، بعد غياب عامين ونصف العام بسبب الإيقاف، والوجود في العرس الخليجي، من أجل الأشقاء الكويتيين.

ووصف ابن غليطة المدرب زاكيروني بالشجاع والمحترف بمعنى الكلمة، وقال: زاكيروني كان يمكن أن يتمسك بخطة الإعداد لكأس آسيا، ويشارك في البطولة بالصف الثاني، خصوصاً أن التجمع قبل البطولة لتجربة بعض العناصر الجديدة، والاطمئنان على العناصر الأساسية، ولكنه قبل التحدي بشجاعة، لأنه يعرف أهمية البطولة، رغم أن الهدف من تجمع المنتخب هو خوض وديتين في معسكر داخلي بدبي، ولكنه تفاجأ بقرار المشاركة في «خليجي 23».

وأضاف: نتفهم رأي النقاد والجماهير حول عدم الرضا عن الأداء، والأهم أننا حققنا الهدف، وهو التأهل إلى نصف النهائي، ولاحقاً يتم الحديث عن تحسن الأداء، ولا ننسى أن وضع البطولة خاص للغاية، بسبب الظروف التي سبقتها، كما أننا في المجموعة الأقوى، وبالتأكيد يسعى المدرب لتصحيح مسار المنتخب، ونثق فيه وفي خططه، كما أننا راضون عن مسيرة المنتخب والتأهل، رغم أن «الخليجية» تعتبر محطة مهمة لكأس آسيا التي تعد هدفنا الأول والأهم، والمباراة المقبلة «مفصلية»، وأصبح الهدف الثاني المطلوب هو الفوز باللقب، ويجب ألا ننسى أن المنتخب يشهد تقديم وجوه جديدة، مثل علي سالمين وخليفة مبارك ومحمد برغش، وتألقوا في البطولة، أما بقية العناصر فلا تزال في طريق عودتها من الإصابة.

وأضاف: لا يملك زاكيروني خبرة البطولات الخليجية، خصوصاً أنها الأولى له، والمدرب يركز على تطبيق خطته، وإجراء التعديلات اللازمة حتى يجهز المنتخب لـ «الآسيوية».

وأشار ابن غليطة إلى أن المحللين ينظرون إلى الأداء تارة وإلى النتائج وعدم تسجيل الأهداف تارة أخرى، وقال: دائماً أطالب بترك الأمور الفنية للمدرب لأنه على دراية بمختلف الجوانب، وفي الوقت نفسه لكل شخص رأي، وبعد نصف النهائي هناك حديث مختلف للمباراة الختامية، لأنه لا يوجد أي عذر، لأنه بعد الوصول إلى المراحل الأخيرة من البطولة بإمكانك حصد اللقب، الآن نعمل بكل جهد لحصد اللقب الخليجي للمرة الثالثة في تاريخ الكرة الإماراتية، ولا يوجد أي عذر يمنعنا من الوصول إلى النهائي، واللاعبون يركزون على المباراة المقبلة، ويعرفون أنها «مفصلية» في مشوارهم، وهم عناصر محترفة، ونثق في قدرات زاكيروني والبرنامج الذي وضعه لـ «الآسيوية». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا