• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

استحدثت وأهَّلت مستشفيات في الداخل وعالجت 3450 جريحاً في الخارج

الإمـارات تضمد جراح اليمنيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 ديسمبر 2017

فتاح المحرمي (عدن)

الحرب التي شنتها مليشيات الحوثي الإيرانية، ولا تزال تشنها في اليمن، أفرزت واقعاً مؤلماً كان من نتاجه إلى جانب القتل والدمار والخراب إيجاد وطن مجروح يكابد فيه الآلاف من الجرحى معاناة تدمي القلوب، فذووهم ونتيجة الوضع المعيشي للحرب تقطعت بهم السبل واستعصى عليهم علاج جرحاهم، وهنا كانت يد الخير لإمارات زايد الخير حاضرة منذ اللحظات الأولى لتحرير عدن، بل من قبل ذلك.. كانت دولة الإمارات هي اليد الخيرة التي امتدت لتداوي جراحهم وترسم الفرحة على وجوه ذويهم عند عودتهم من الخارج سالمين بفضل الله، ثم دعم الأشقاء في دولة الإمارات.

وتبذل دولة الإمارات جهوداً كبيرة لتخفيف معاناة جرحى الحرب وذويهم منذُ تحرير عدن، حيث ساهمت بنقل عدد كبير من الجرحى للعلاج في الخارج، إلى جانب استحداث قسم خاص في العاصمة عدن لعلاج جرحى الحرب من عسكريين وأمنيين وأفراد المقاومة يستفيد منه جرحى الجبهات في عدن ولحج وأبين والضالع وشبوة، بالإضافة إلى استحداث مستشفيات ميدانية إسعافية لجرحى الجبهات في المناطق المحررة.

وعبرت قيادة أمن عدن ومسؤولون في اللجنة الطبية لإخلاء الجرحى وإعلاميون عن تثمينهم للجهود الخيرة التي تبذلها الإمارات لعلاج جرحى المناطق المحررة، سواء في الجبهات أو مستشفيات الداخل أو تسفيرهم للخارج، مما أسهم بشكل كبير في التخفيف من معاناة الجرحى وذويهم، شاكرين لأبناء زايد هذا الموقف الإنساني الخير الذي ليس بغريب على بلد زايد الخير الذي امتدت يده الإنسانية ليس للأشقاء في اليمن فقط، وإنما مختلف بقاع العالم.

مستشفيات ميدانية لعلاج الجرحى في الجبهات

من مأرب شمالاً إلى لحج، وصولاً إلى الساحل الغربي في باب المندب، شرعت دولة الإمارات العربية المتحدة لتأسيس مستشفيات ميدانية لإسعاف جرحى الجبهات من أفراد الجيش والمقاومة وقوات التحالف العربي، ويعد مستشفى المخا الميداني الواقع في مناطق الساحل الغربي على البحر الأحمر أكبر مستشفى ميداني عسكري، بالإضافة إلى مستشفى ميداني في جبهات مأرب، ناهيك عن فرق الإسعافات الأولية التي ترافق الحملات الأمنية والتقدم في الجبهات المختلفة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا