• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  02:55    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيين        02:57    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيي    

تشكيل لجنة للتنسيق مع «الوطنية للأزمات» والدوائر المحلية بالإمارة

«أشغال رأس الخيمة»: صيانة 7 معابر مائية وإنشاء 5 لتصريف الأمطار في الأودية الجبلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 23 أغسطس 2015

محمد صلاح

محمد صلاح (رأس الخيمة)

أعلنت دائرة الأشغال في رأس الخيمة الانتهاء من تنفيذ 5 معابر مائية جديدة بالأودية الجبلية في الإمارة وصيانة 7 معابر قديمة ضمن الاستعدادات لموسم الأمطار، وقررت الدائرة تشكيل لجنة الشهر المقبل مهمتها الأساسية التعامل مع الأودية الجبلية والمناطق المتضررة من الأمطار والتعامل مع الآثار المتوقعة لهذه الأمطار.

وقال المهندس أحمد محمد الحمادي مدير عام الدائرة: إن الدائرة بدأت منذ العام الماضي وضع الخطط اللازمة للتعامل مع موسم الأمطار، خاصة بعد رصد زيادة معدلات الأمطار خلال العامين الماضيين مقارنة بالأعوام الماضية.

وكشف لـ«الاتحاد» عن عزم الدائرة تشكيل لجنة للتعامل مع جميع الظروف الخاصة بالأمطار من تطهير للأودية الجبلية للتواصل والتنسيق مع الجهات الأخرى عند هطول الأمطار وجريان الأودية الجبلية خاصة القريبة من المناطق السكنية، التي جرى حصرها خلال الفترة الماضية.

وتابع: خلال العام الجاري، أنهت الدائرة بناء معابر صغيرة لتصريف مياه الأمطار، خاصة في الطرق التي تقطعها الأودية الجبلية، التي كانت في السابق تتسبب في وقف حركة السير على الفور، إلى جانب عدم قدرة الأهالي على تجاوز تلك الأودية، نظراً لاندفاع المياه بسرعة كبيرة، مشيراً إلى أن الدائرة أنجزت صيانة 7 معابر قديمة وبناء 5 في جميع مناطق الإمارة، ومن ضمنها عبارة في وادي البيح وعبارتان في المناطق الشمالية من الإمارة، وانتهت الدائرة من تنفيذ عبارتين أخريين في وادي براق بالمناطق الجنوبية، لافتاً إلى أن الدائرة تجري دراسة لإنشاء 4 معابر أخرى بمناطق متفرقة في الإمارة.

وأضاف: خلال الفترة الماضية رصدت الدائرة بعض التعديات على مجاري الأودية الجبلية من قبل بعض الأهالي، من ضمنها مبانٍ وملاحق وعزب للحيوانات ومواقف للسيارات، وغيرها، ما ساهم في تغيير مسارات هذه الأودية خلال الفترة الماضية وتأثيراتها على المناطق السكنية، لافتاً إلى أن الدائرة أزالت هذه التعديات، وتستعد خلال الفترة المقبلة لإنشاء بعض السواتر الترابية لحماية بعض المناطق القريبة من هذه الأودية.

وأضاف: بدأنا إزالة تلك التعديات المخالفة في الرمس وبعض المناطق الأخرى لتطهير مجاري الأودية، تلافياً للتأثيرات التي تعرضت لها بعض المناطق خلال العام الماضي، بسبب وجود عوائق في مجاري تلك الأودية أدت إلى دخول المياه للبيوت، وإن الفرق التنفيذية درست خلال العام الماضي حالة جميع الأودية الجبلية في المناطق الممتدة من جلفار حتى خور خوير، كون تلك المناطق قريبة من الجبال وطالتها تأثيرات الأمطار العام الماضي، مشيراً إلى أن اللجنة المزمع إنشاؤها ستنسق مع اللجنة الوطنية للأزمات والكوارث ومختلف الدوائر المحلية بالإمارة، بالإضافة إلى المنطقة التعليمية والدفاع المدني وغيرهما، خاصة عند هطول الأمطار بكميات كبيرة وامتداد تأثيرها للمناطق السكنية.

وأوضح أن الدائرة أنهت بعض الإجراءات الاحترازية الخاصة بمنطقة الظيت الجنوبي، التي تأثرت خلال العام الماضي أكثر من غيرها بهطول الأمطار خاصة منازل الأهالي في شعبية راشد، والتي تقع في مناطق منخفضة بالشعبية إلى جانب شارع الشيخ راشد بن سعيد بالقرب من «السفير مول»، حيث تم وضع مضخات إضافية للشارع الذي يشهد توقف حركة السير بسبب الأجزاء المنخفضة منه، مشيراً إلى أن الدائرة زادت مضخات المياه في جميع المناطق التي تشهد تجمعات مياه لتلافي توقف حركة السير بتلك المناطق خاصة في خزام والظيت والنخيل وغيرها من المناطق الحيوية بالإمارة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض