• الأربعاء 09 شعبان 1439هـ - 25 أبريل 2018م

توفر الطاقة النظيفة في الإمارات وبريطانيا وصربيا وأندونيسيا

«مصدر» تدشن محطتين لطاقة الرياح وتنفذ 4 مشاريع في 2017

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 ديسمبر 2017

سيد الحجار (أبوظبي)

حققت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر»، خلال عام 2017 تطورات ملحوظة فيما يتعلق بتدشين مشاريع جديدة، فضلاً عن إطلاق وبدء تنفيذ مشاريع أخرى داخل الدولة، وبكل من آسيا وأوروبا.

وخلال العام الحالي، دشنت «مصدر» محطتين لطاقة الرياح البحرية في المملكة المتحدة، فيما كشفت عن تنفيذ 4 مشاريع بطاقة إجمالية تصل إلى 1,2 جيجاواط، حيث بدأت أعمال تنفيذ مشروعين داخل الدولة بكل من دبي والشارقة، وأطلقت مشروعين خارج الدولة في كل من صربيا وأندونيسيا.

وبدأت «مصدر» مطلع العام عمليات الإنشاء في المرحلة الثالثة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية بدبي بقدرة إنتاجية تبلغ 800 ميجاواط، كما أطلقت مشروعهما المشترك مع «شركة الإمارات لتحويل النفايات إلى طاقة» في إمارة الشارقة، حيث ستعمل خلال مرحلتها الأولى على معالجة أكثر من 300 ألف طن من النفايات البلدية الصلبة سنوياً مع قدرة إنتاجية تبلغ 30 ميجاواط.

وعلى الصعيد العالمي، أعلنت «مصدر» مؤخراً عن عزمها تطوير محطة «شيبوك 1» لطاقة الرياح في شبه جزيرة البلقان، والتي تبلغ قدرتها الإنتاجية 158 ميجاواط، كما وقعت اتفاقية مع وشركة الطاقة الإندونيسية الرائدة PT Pembangkitan Jawa-Bali التابعة لشركة الكهرباء الحكومية (Perusahaan Listrik Negara (PLN، مؤخراً اتفاقية تطوير مشروع أكبر محطة طاقة شمسية كهروضوئية عائمة في العالم، بطاقة 200 ميجاواط.

وكشف تقرير صادر عن «مصدر» حصلت «الاتحاد» على نسخة منه أن العام الحالي شهد انطلاق عمليات الإنشاء في المرحلة الثالثة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية بدبي بقدرة إنتاجية تبلغ 800 ميجاواط والممتدة على مساحة 16 كيلومتراً مربعاً، على ثلاث مراحل، حيث من المتوقع إنجاز أول 200 ميجاواط في النصف الأول من 2018، ويلي ذلك تطوير 300 ميجاواط في العام التالي، ثم 300 ميجاواط الأخيرة في النصف الأول من 2020. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا