• الخميس 10 شعبان 1439هـ - 26 أبريل 2018م

رئيس مخابرات قطر يتبرأ من قبيلة «آل مرة» !!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 ديسمبر 2017

أبوظبي (مواقع إخبارية)

تبرأ غانم الكبيسي، رئيس المخابرات القطرية، من قبيلة «آل مرة» مؤكداً أنهم سعوديون وليسوا قطريين، وقال في تسريب صوتي بثته «قطر يليكس»: «إذا أعجبته السعودية يروح يقعد في السعودية وهو أصلا من السعودية وقطر فيها من يحميها ومن يعزها..والأتراك وسوالف الأتراك هذا ما لي شغل فيه.. فيها حكام وفيها سياسيين هم الأدرى بمصلحة البلد.. لا هو حكم ولا هو حمى قطر من الأتراك.. وما يقدر يحمي حتى نفسه.. يتسول ويشهرون بالبلد لا أكثر».

واستكمل قائلاً: «نسوا فضل قطر عليهم.. والله ما عرفناهم إحنا من 50 سنة لم يكونوا موجودين معنا.. أتوا بعد استخراج النفط وحق وظائف والرواتب الزينة.. ولا فيهم خير ولا فيهم دين.. لو فيهم خير لم يكن يعضوا اليد التي إمتدت لهم قطر جابت قبيلة آل مرة من السعودية ودربتهم ومنحتهم الوظائف والمنازل الزينة هو ذا آخرة الإحسان».

يذكر أن مواقف قبيلة آل مرة إزاء رفض سياسات النظام القطري قد تسببت في حالة غضب شديدة لدى النظام. وبدأت مواقف القبيلة الرافضة لسياسات تميم عندما شارك شيخ قبيلة «آل مرة» طالب ابن لاهوم، منتصف يونيو الماضي، برفقة عدد من أعيان قبيلة آل مرة القطرية، في اجتماع مع ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، جرى فيه الحديث عن الأزمة الخليجية، واستنكر«ابن لاهوم»، في كلمة ألقاها خلال الاجتماع «ما فعلته حكومة قطر»، معتبراً أنه أمر «لا يقره العقل»، مضيفاً أن سوء العلاقات السعودية القطرية «بدأ منذ تولي الشيخ حمد إمارة قطر»، متهماً السلطات القطرية بأنها «تحاول الاستقواء بتركيا وإيران».

وبعد هذا الاجتماع قررت السلطات القطرية سحب الجنسية من شيوخ قبائل معارضة للحكومة، ونحو 50 من أفراد أسرهم، ومصادرة أموالهم.وردا على قرار سحب الجنسية، قال الشيخ ابن لاهوم، إن الموضوع أكبر من جنسية فهو اعتداء كبير على السعودية ودول مجلس الخليج، مؤكداً أن سلطات الدوحة طلبت من قبيلته «سب المملكة وقيادتها وملك البحرين وحكومته».