• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تتراوح بين 0.5 و1% خلال النصف الثاني من 2015

تراجع النمو في تونس يزيد المخاوف من تفاقم الأزمة الاقتصادية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 23 أغسطس 2015

ساسي جبيل (تونس)

عاشت الأوساط الاقتصادية في تونس خلال الأسبوع الماضي على وقع التصريحات المتواترة حول نسبة النمو الاقتصادي في تونس، خلال النصف الثاني من 2015، والتي قال عنها سليم شاكر وزير المالية أنها ستتراوح بين 0.5 و1%، ولن تتجاوز هذا الحد على أي حال، في الوقت الذي أعلن المعهد الوطني التونسي للإحصاء أن نسبة النمو وصلت إلى 1.7%، وهي أقل نسبة نمو منذ يناير 2011، بل وفي تاريخ تونس المستقلة منذ العام 1956.

وتم مؤخرا مراجعة هذه النسبة في الميزانية التكميلية، التي وافق عليها مجلس نواب الشعب التونسي بأغلبية شهدت معارضة شديدة من قبل كتلة الجبهة الشعبية (يساريين وقوميين) ونواب آخرين مستقلين، والتي تمّ تقليصها إلى 1% بعدما كانت مرسومة ومبرمجة في حدود 3% في الميزانية الأصلية.

وتمّ التخفيض في حجم الميزانية العامة للدولة بما قدره 1900 مليون دينار تونسي (900 مليون دولار). وهو إجراء قد يساعد على التقليص من عجز الميزانية بنسبة طفيفة جدا لا تكاد تذكر.

ويعزو خبراء اقتصاديون هذا التقلّص في حجم الميزانية التكميلية عن نظيرتها الأصلية لسنة 2015 إلى عدّة إجراءات سيادية، يبدو وأنه كان لابد منها لتجاوز مستجدات العمليتين الإرهابيتين اللتين شهدتهما البلاد في مارس ويونيو الماضيين، وأثرها على الاقتصاد الوطني، والتي جاءت في حزمة أوامر تضمنها قانون المالية التكميلي لسنة 2015 وتتمثّل أساسا في إلغاء رسوم مغادرة البلاد التونسية (بالنسبة للأجانب) المقدر بـ30 دينارا، إضافة إلى الزيادة في المنحة الجامعية للطلبة من 60 إلى 80 دينارا، حيث يبلغ عدد المتمتعين بهذه المنحة الشهرية نحو 400 ألف طالب.

هذا بجانب إجراءات استثنائية بخصوص مساندة قطاع السياحة، والتي أقرّت في مشروع حكومي مباشرة بعد عملية نُزل القنطاوي بسوسة التي ذهب ضحيتها 38 سائحا أغلبهم من الجنسية البريطانية، وتضمّنت تنازلات مؤلمة على قروض وفوائد قروض وفواتير ماء وكهرباء، إضافة إلى قروض ميسرّة مؤجّلة الدفع تعهدت بها الحكومة لفائدة أصحاب الفنادق، إضافة إلى بعض الإجراءات الخاصة بتنقية المناخ الاجتماعي، كالزيادات الاستثنائية للمعلمين وأعوان الصحة والنقل والبريد وعدد من القطاعات التي تهدد بالإضراب وشلّ الحركة الاقتصادية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا