• السبت 08 ذي القعدة 1439هـ - 21 يوليو 2018م

13 مركزاً ذكيا لفرز النفايات في دبي قريباً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 ديسمبر 2017

دبي (الاتحاد)

نظمت إدارة النفايات ببلدية دبي معرضاً توعوياً عن مشروع واحة الاستدامة في جمارك دبي، لتوعية موظفي ومتعاملي الدائرة بثقافة فرز النفايات المنزلية، وانعكاس أهمية ذلك على تحقيق الأهداف الإستراتيجية البيئية، وبالتالي تقليل استنزاف الموارد والتكاليف، وشهد المعرض حضوراً كبيراً من الموظفين والمتعاملين الذين أبدوا سعادتهم بفكرة المشروع.

وقال المهندس عبدالمجيد سيفائي مدير إدارة النفايات ورئيس فريق التوعية في مجال الإدارة المستدامة للنفايات في بلدية دبي، إن تنظيم هذا المعرض الذي استمر لمدة يومين جاء ضمن خطة التوعية السنوية التي ننفذها لجميع فئات مصفوفة المتعاملين ومن خلال هذا المعرض ركزنا على فئتي «موظفي القطاع الحكومي والمتعاملين» للتوعية ونشر ثقافة فرز النفايات لأنها ركيزة أساسية بالثقافة البيئية.

وأضاف سيفائي أن مشروع واحة الاستدامة الذكية يعد من المشاريع الرائدة التي تسمح للجمهور للتخلص من 18 نوعاً من المواد القابلة لإعادة التدوير والتي تراعي الخدمة المتميزة لفئة أصحاب الهمم، وسيتم قريبا الانتهاء من تركيب 13 مركزاً منها في إمارة دبي ضمن المرحلة الأولى، وهذا المركز ذكي ومستدام تم تصميمه وفق أعلى مقاييس الجودة وأفضل المواصفات القياسية العالمية، ويعتمد على مصادر الطاقة المتجددة عن طريق استخدام الألواح الشمسية لتوليد احتياجاته من الطاقة الكهربائية النظيفة، كما تم تزويد المركز بمصابيح كهربائية عالية الأداء محافظة للطاقة، تماشياً مع الأهداف البيئية بالأجندة الوطنية لعام 2021 م والمؤشر الوطني الخاص بتحويل 75% من النفايات المنتجة في إمارة دبي عن مسار الطمر.

وقال مدير إدارة النفايات تصريحه أنه يتطلع أن يكون هناك تعاون مع المؤسسات التجارية الكبرى لتبني هذا المشروع، انطلاقاً من مسؤوليتها المجتمعية والبيئية بالمرحلة المقبلة.

وأعرب خليل صقر بن غريب، مدير إدارة الاتصال المؤسسي في جمارك دبي عن سعادته بتحقيق المعرض التوعوي أهدافه في جعل دبي مدينة ذكية بموارد نظيفة وصحية ومستدامة، تماشياً مع أهداف الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 التي تسعى إلى تحقيق بيئة مستدامة، مشيداً بالتعاون الوثيق بين جمارك دبي وبلدية دبي ممثلة في الإدارات والأقسام البيئية التي تُعنى بالتطور والنماء، لتحقيق أهداف تنموية تخدم المجتمع المحلي.

وقال إن جمارك دبي تنظر إلى الموارد القابلة للتدوير باعتبارها نفقات إضافية، ولذا نلتزم بإعادة تدويرها للحفاظ على البيئة، وتوفير التكلفة على الدائرة، هدفنا هو تقليل كمية هذه الموارد التي نولدها من عملياتنا، .

وشارك بفعاليات المعرض 350 موظفاً تم توعيتهم بأنواع النفايات التي يتم استقبالها في مشروع واحة الاستدامة الذكية ومواقع المشروع المنتشرة في إمارة دبي، وتمت دعوتهم لإحضار ثلاثة أنواع من النفايات القابلة لإعادة التدوير الورق، والبلاستيك، والنفايات الإلكترونية، وأستطاع الموظفون إحضار 860 كج من المواد القابلة لإعادة التدوير، وقد تم تكريم كل من الموظف محمد فاروق أبوبكر والموظف مصطفى كامل بجوائز قيمه مقدمة من شركة كانون، لفوزهم بمسابقة جمع المواد القابلة لإعادة التدوير، بالإضافة إلى تنفيذ ورشة توعية للأطفال في حضانة «جمارك دبي» وتعريفهم بأنواع المواد التي يمكن التخلص منها في واحة الاستدامة ومشاركتهم في عملية وضعها في مكانها الصحيح.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا