• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

في سباق تحدي تسلق الجدار بـ «العين للفروسية»

الروسي كوكورين يفاجئ يفجيني ويكسر الرقم القياسي لـ «الشرق الأوسط»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يناير 2014

العين (الاتحاد) - استطاع الروسي ستانيسلاف كوكورين أن يكسر الرقم القياسي في سباق التسلق على الجدار لمنطقة الشرق الأوسط والمسجل باسم مواطنه ماكسيم بطل كأس العالم الذي حققه في زمن بلغ 4٫76 ثانية في عام 2009.

وسجل كوكورين رقماً عالمياً جديداً، حيث تسلق أمس الأول الجدار البالغ طوله 12 متراً في زمن بلغ 3٫84 ثانية، متفوقاً على مواطنه الآخر يفجيني الذي قطع المسافة في 3٫93 ثانية، ومُنح البطلان أربع فرص حققا خلالها زمناً متقارباً كان أفضله الزمن الذي حققه البطل كوكورين.

جاء ذلك خلال بطولة التحدي الكبرى في رياضة التسلق التي نظمها نادي العين للفروسية والرماية والجولف ظهر أمس الأول وأقيمت لأول مرة في دولة الإمارات برعاية سمو الشيخ محمد بن خليفة بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مجلس إدارة نادي العين للفروسية والرماية والجولف. وتابع البطولة محمد راشد الناصري مدير عام نادي العين للفروسية والرماية والجولف ووانج أنتوني رئيس الاتحادين الدولي والسنغافوري لرياضة التسلق، بالإضافة إلى أعضاء مجلس إدارة النادي سعيد العرياني، سيف مانع الشامسي ومجدي الخولي، وكذلك موريس دورليجرز مدير تسلق الجدار وجمع غفير من الأسر التي حرصت على متابعة هذا النوع من الرياضة، إلى جانب ممثلين لرعاة الحدث: فندق هيلتون العين، فلاي دبي، الجيمي مول، الشركة الأهلية خط الخليج للتجارة العامة «الخاصة» المحدودة «كوكا كولا» وأواسيس ليفينج.

وقبل انطلاقة السباق، أجرى موريس دورليجرز حواراً مع البطلين الروسيين اللذين تحدثا للحضور عن بداية مشوارهما في رياضة التسلق وما حققاه من نتائج، وأبديا سعادتهما بوجودهما في دولة الإمارات.

ورحب محمد راشد الناصري، بوانج أنتوني رئيس الاتحادين الدولي والسنغافوري لرياضة التسلق، وشكره على حرصه على الوجود في هذا الحدث، ووجه الشكر أيضاً إلى الحضور الكبير الذين تابعوا السباق واستمتعوا به.

وأشاد الناصري بالبطلين وحضورهما إلى الإمارات للدخول في هذا التحدي، مؤكداً أنهما قدما نوعاً جديداً من الرياضات، داعياً في الوقت نفسه الصغار والناشئين للحضور إلى نادي العين للفروسية والرماية والجولف للتدريب على رياضة تسلق الجدار.

ومن جانبه، قال وانج أنتوني، إنه أعجب بدولة الإمارات التي يزورها للمرة الأولى، لافتاً إلى أنه قد لاحظ أن الجميع تابعوا السباق باهتمام كبير، وأكد أنهم بصدد تكوين اتحاد لهذه الرياضة بالإمارات، وقد ناقشوا هذه الفكرة مع محمد راشد الناصري مدير عام نادي العين للفروسية والرماية والجولف.

وفي نهاية السباق، قدم محمد راشد الناصري ووانج أنتوني الميدالية الذهبية للبطل ستانيسلاف كوكورين والميدالية الفضية لوصيفه يفجيني فيتسيكوفيسكي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا