• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الشمال يمهل الجنوب حتى ظهر اليوم لوقف «الحرب الدعائية»

الكوريتان على شفا الحرب !

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 22 أغسطس 2015

سيؤول (وكالات)

أمر زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون القوات المسلحة في البلاد برفع درجة تأهبها اعتبارا من مساء أمس إلى «حالة الحرب» على الحدود في شبه الجزيرة التي يسودها توتر بعد تبادل القصف المدفعي بين بيونج يانج وسيؤول. والقوات الكورية الجنوبية في حالة تأهب قصوى هي الأخرى منذ الإنذار الذي أطلقته بيونج يانج أمس الأول مطالبة سيؤول بوقف حربها الدعائية على الحدود خلال 48 ساعة أو تتعرض لعمليات عسكرية شمالية.

ووافقت اللجنة المركزية العسكرية الكورية الشمالية التي تتمتع بنفوذ كبير على الإنذار وعلى خطط «توجيه ضربات انتقامية وشن هجوم مضاد على طول الحدود».

وقالت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية إن «كيم جونج أون أصدر بصفته القائد الأعلى لجيش الشعب الكوري أمرا بدخول الوحدات المشتركة لجيش الشعب الكوري في الجبهة الأمامية في حالة حرب لكي تكون على أتم الاستعداد للقتال ولشن عمليات مفاجئة».

وأوضحت الوكالة أن قرار رفع درجة التأهب اتخذ ليل الخميس أمس الأول أثناء اجتماع طارئ للجنة العسكرية المركزية التي يرأسها كيم. وردت رئاسة الأركان الكورية الجنوبية بالتوجه مباشرة إلى الجيش الكوري الشمالي الذي دعته إلى «الامتناع عن أي عمل متهور» وحذرته من أنها لن تقف مكتوفة الأيدي إذا حدث استفزاز جديد. وهذه ليست المرة الأولى التي تصدر فيها كوريا الشمالية مثل هذا الإعلان في أجواء من التوتر، وتعود المرة الأخيرة إلى 2013 عندما أعلن الزعيم الكوري الشمالي الشاب «حالة الحرب» مع الجنوب. وما زال البلدان تقنيا في حالة حرب لأن الحرب بينهما (1950-1953) انتهت بوقف إطلاق نار وليس باتفاق سلام.

وقال يو هو-سيو أستاذ الدراسات الكورية الشمالية في جامعة سيؤول الكورية: «شهدنا ذلك عدة مرات لكن هذا لا يعني أن الأمر ليس خطيرا». وأضاف: «هناك إمكانية حقيقية في أن تتحول هذه المواجهة إلى شكل من الصدام المسلح».

ورفضت وزراة الدفاع الكورية الجنوبية الإنذار الذي تنتهي مهلته عند الساعة 8,30 بتوقيت جرينتش من اليوم السبت. وقال ناطق باسم الوزارة إن مكبرات الصوت ستواصل بث الرسائل الدعائية عبر الحدود.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا